التخطي إلى المحتوى
أول رد للقاعدة بعد تحرير المكلا

بوابة حضرموت / متابعات

qaeeda-newww.jpg66-400x280

 

توعد تنظيم القاعدة الضباط والجنود اليمنيين المشاركين في العملية التي بدأتها ضده القوات الحكومية بدعم من التحالف بقيادة السعودية، وأدت إلى طرده من مناطق في جنوب شرق اليمن، بحسب بيان اليوم الأربعاء.

 

وجاء في البيان الذي نشر على مواقع إلكترونية متطرفة، “نحذر كل القيادات العسكرية والجنود الذين شاركوا في هذه الحملة، بأن بيوتهم هدف مشروع لنا في الزمان والمكان المناسب”.

 

أضاف “وننصح نسائهم (نساءهم) وأطفالهم بالخروج من البيوت لأنها ستكون هدفنا القادم”.

 

وبدأت قوات حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي بدعم من قوات خاصة سعودية وإماراتية منضوية في التحالف الذي تقوده الرياض ضد المتمردين الحوثيين وحلفائهم، عملية واسعة قبل زهاء أسبوعين ضد تنظيم القاعدة في جنوب اليمن، أدت إلى طرده من مدينة المكلا (جنوب شرق) مركز محافظة حضرموت، ومناطق أخرى في المحافظة الساحلية.

 

وكان التنظيم سيطر على المكلا مطلع أبريل (نيسان) 2015، بعد أيام من بدء التحالف تدخله في اليمن لصالح قوات هادي ضد المتمردين الحوثيين وحلفائهم من الموالين للرئيس السابق علي عبدالله صالح.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *