التخطي إلى المحتوى
شاهد الصورة .. فتاة يمنية حسناء تنافس ملكات جمال العرب ضمن خمسين قناة عربية

بوابة حضرموت / متابعات

10-05-16-233718272

تشارك الفنانة والمبدعة اليمنية أريج السيد في البرنامج العربي الملكة “المرأة العربية” الذي يعرض على 50 قناة عربية.

وتعتبر أريج ممثلة اليمن في البرنامج التي تنافس فتيات من عشرين دولة عربية، معظمهن ملكات جمال.

وقالت أريج في تصريح خاص لـ”اليمن العربي”: “معظم المشتركات ملكات جمال لذالك يتم منحنى مبادرات للأعمال الاجتماعية”.

وأضافت: “تجاوزت مرحلتين وتبقى مرحلتين فقط”.

وتابعت: “مبادرتي هي صقل الموهوبين وعمل مؤسسات فنية في اليمن وأيضا رفع مستوى التعليم، ودورات توعوية لبناء سلام داخلي وخارجي”.

وحصل “اليمن العربي” على تسجيل مصور لأريج السيد قالت فيه: “حبيت أشارك في المسابقة لهدفين أساسيين الأول رفع اسم بلادي “اليمن” أعلى، والثاني التعرف على حضارات وثقافات من مجتمعات أخرى مختلفة عن قرب، كما أني سعيدة بتخصيص برنامج خاص بالمرأة العربية؛ كونها تنشئ مجتمعاً مبدعاً ومنتجاً.. مع تمنيايتي للجميع الأمن والسلام”.

وكانت أريج حصلت على جائزة أحلى صوت لعام 2016 في مسابقة ملكة جمال العرب – بحضور لجنة التحكيم والفنانين إيهاب توفيق ووليد توفيق والممثلة أميرة فتحي وجيهان قمري، كما اختيرت أريج كسفير للسياحة تمثل اليمن.

وتأهلت أريج السيد إلى المسابقة بعد تصفيات حيث اختيرت من بين الكثير من اليمنيات كملكة جمال٬ وخضعن المتأهلات من كل بلد عربي للتدريب لمدة 15 يوماً في شرم الشيخ بمصر.

وتعد حملة “المرأة العربية” التي أطلقها الاتحاد العام للمنتجين العرب، أول برامجها التليفزيونية في مجال المرأة تحت عنوان “الملكة”، وذلك بعد عشر سنوات من الجهد والعمل على العديد من المشروعات تهدف في الأساس لتحسين صورة المرأة في الإعلام العربي تحت شعار “إعلام واحد من أجل المرأة”.

وسعت حملة المرأة العربية لتقديم العديد من المشروعات الخاصة بتنمية شأن المرأة، بينها مشروع “المرأة النموذج” ، “دراما الأيادي البيضاء”، “وكالة أخبار المرأة” وغيرها من المشروعات التي تهدف لإعلاء شأن المرأة في الوطن العربي، وتغيير الصورة السلبية التي انعكست عنها للعالم الخارجي خلال السنوات الماضية.

حملت أحد مشاريع الحملة اسم “الملكة” الذي تم اختياره اسما للبرنامج، وتم الاعلان عن المشروع خلال مونديال القاهرة للأعمال التلفزيونية والإعلام عام ،2014 بمشاركة مجموعة من النجوم وكان النجم السوري دريد لحام، أكبر المتحمسين لفكرة المشروع لما تبناه من قضايا اجتماعية وسياسية طوال مشواره الفني.

وتعتمد فكرة البرنامج على لجنة تحكيم مؤلفه من مجموعة من نجوم الوطن العربي ممن لهم تاريخ نشاط اجتماعي، بحيث يتم الاختيار بين مجموعة من المتسابقات من جميع الدول العربية، ممن لديهن قصص ناجحه في الخدمات الإجتماعية، وينتهى البرنامج بتتويج متسابقة واحدة بلقب “الملكة” ، ليتم تبني المشروع الفائز وتنفيذه على أرض الواقع بالتعاون مع المؤسسات الاجتماعية في الدول العربية.

وقالت الدكتورة رحاب زين الدين، سفيرة المرأة العربية، لقد سئم العالم العربي من البرامج التلفزيونية التي لا تحمل مضمونا هادفا، لافتة إلى أن معظم البرامج بدون محتوى إعلامي جيد، ولا ترتقي بمستوى تاريخنا وحضارتنا وعاداتنا وتقاليدنا.

ووجهت العتاب للقائمين على تلك القنوات التلفزيونية، مشيرة أنهم أثقلوا كاهلنا ببرامج الرقص والغناء واستخدام فورمات مستوردة.

ومن جهته قال الدكتور مصطفى سلامة، الأمين العام للإتحاد العام للمنتجين العرب: إن برنامج “الملكة” تم إطلاقه منذ أكثر من سنتين، وتم العمل عليه مع كافة الشركات ليصبح حقيقة ساطعة كالشمس، وأردنا من خلاله التأكيد على أننا نمتلك صناعة إعلام نظيف يليق بنا.

وعن فكرة البرنامج قال سلامة: ستخضع أكثر من ألف فتاة وإمرأة إلى اختبار حقيقي حول كيف يمكننا أن نخدم المجتمع، كيف يمكننا أن نصنع مبادرات تكون هي الدواء لكل عللنا الاجتماعية والثقافية والفكرية.

تشارك الفنانة والمبدعة اليمنية أريج السيد في البرنامج العربي الملكة “المرأة العربية” الذي يعرض على 50 قناة عربية.

وتعتبر أريج ممثلة اليمن في البرنامج التي تنافس فتيات من عشرين دولة عربية، معظمهن ملكات جمال.

وقالت أريج في تصريح خاص لـ”اليمن العربي”: “معظم المشتركات ملكات جمال لذالك يتم منحنى مبادرات للأعمال الاجتماعية”.

وأضافت: “تجاوزت مرحلتين وتبقى مرحلتين فقط”.

وتابعت: “مبادرتي هي صقل الموهوبين وعمل مؤسسات فنية في اليمن وأيضا رفع مستوى التعليم، ودورات توعوية لبناء سلام داخلي وخارجي”.

وحصل “اليمن العربي” على تسجيل مصور لأريج السيد قالت فيه: “حبيت أشارك في المسابقة لهدفين أساسيين الأول رفع اسم بلادي “اليمن” أعلى، والثاني التعرف على حضارات وثقافات من مجتمعات أخرى مختلفة عن قرب، كما أني سعيدة بتخصيص برنامج خاص بالمرأة العربية؛ كونها تنشئ مجتمعاً مبدعاً ومنتجاً.. مع تمنيايتي للجميع الأمن والسلام”.

وكانت أريج حصلت على جائزة أحلى صوت لعام 2016 في مسابقة ملكة جمال العرب – بحضور لجنة التحكيم والفنانين إيهاب توفيق ووليد توفيق والممثلة أميرة فتحي وجيهان قمري، كما اختيرت أريج كسفير للسياحة تمثل اليمن.

وتأهلت أريج السيد إلى المسابقة بعد تصفيات حيث اختيرت من بين الكثير من اليمنيات كملكة جمال٬ وخضعن المتأهلات من كل بلد عربي للتدريب لمدة 15 يوماً في شرم الشيخ بمصر.

وتعد حملة “المرأة العربية” التي أطلقها الاتحاد العام للمنتجين العرب، أول برامجها التليفزيونية في مجال المرأة تحت عنوان “الملكة”، وذلك بعد عشر سنوات من الجهد والعمل على العديد من المشروعات تهدف في الأساس لتحسين صورة المرأة في الإعلام العربي تحت شعار “إعلام واحد من أجل المرأة”.

وسعت حملة المرأة العربية لتقديم العديد من المشروعات الخاصة بتنمية شأن المرأة، بينها مشروع “المرأة النموذج” ، “دراما الأيادي البيضاء”، “وكالة أخبار المرأة” وغيرها من المشروعات التي تهدف لإعلاء شأن المرأة في الوطن العربي، وتغيير الصورة السلبية التي انعكست عنها للعالم الخارجي خلال السنوات الماضية.

حملت أحد مشاريع الحملة اسم “الملكة” الذي تم اختياره اسما للبرنامج، وتم الاعلان عن المشروع خلال مونديال القاهرة للأعمال التلفزيونية والإعلام عام ،2014 بمشاركة مجموعة من النجوم وكان النجم السوري دريد لحام، أكبر المتحمسين لفكرة المشروع لما تبناه من قضايا اجتماعية وسياسية طوال مشواره الفني.

وتعتمد فكرة البرنامج على لجنة تحكيم مؤلفه من مجموعة من نجوم الوطن العربي ممن لهم تاريخ نشاط اجتماعي، بحيث يتم الاختيار بين مجموعة من المتسابقات من جميع الدول العربية، ممن لديهن قصص ناجحه في الخدمات الإجتماعية، وينتهى البرنامج بتتويج متسابقة واحدة بلقب “الملكة” ، ليتم تبني المشروع الفائز وتنفيذه على أرض الواقع بالتعاون مع المؤسسات الاجتماعية في الدول العربية.

وقالت الدكتورة رحاب زين الدين، سفيرة المرأة العربية، لقد سئم العالم العربي من البرامج التلفزيونية التي لا تحمل مضمونا هادفا، لافتة إلى أن معظم البرامج بدون محتوى إعلامي جيد، ولا ترتقي بمستوى تاريخنا وحضارتنا وعاداتنا وتقاليدنا.

ووجهت العتاب للقائمين على تلك القنوات التلفزيونية، مشيرة أنهم أثقلوا كاهلنا ببرامج الرقص والغناء واستخدام فورمات مستوردة.

ومن جهته قال الدكتور مصطفى سلامة، الأمين العام للإتحاد العام للمنتجين العرب: إن برنامج “الملكة” تم إطلاقه منذ أكثر من سنتين، وتم العمل عليه مع كافة الشركات ليصبح حقيقة ساطعة كالشمس، وأردنا من خلاله التأكيد على أننا نمتلك صناعة إعلام نظيف يليق بنا.

وعن فكرة البرنامج قال سلامة: ستخضع أكثر من ألف فتاة وإمرأة إلى اختبار حقيقي حول كيف يمكننا أن نخدم المجتمع، كيف يمكننا أن نصنع مبادرات تكون هي الدواء لكل عللنا الاجتماعية والثقافية والفكرية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *