التخطي إلى المحتوى

بوابة حضرموت / متابعة

اعلنت وكالة اعماق التابعة لتنظيم الدولة الاسلامية المعروفة بـ(داعش) تبنيها للعملية الانتحارية التي استهدفت تجمعا لمجندين جدد في احد المعسكرات بمدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت (شرق اليمن).

وقالت الوكالة ان استشهادي تابع لها فجر حزامه الناسف داخل مبنى النجدة التابع لقوات الامن في منطقة فوه بمدينة المكلا.

وكان اكثر من 30 شخصا سقطوا بين قتيل وجريح جراء تفجير انتحاري وقع عند بوابة معسكر النجدة أثناء تسجيل الجنود الجدد من أبناء المكلا.

وتعد هذه العملية الاولى من نوعها بعد تحرير التحالف العربي للمدينة من عناصر تنظيم القاعدة عبر حملة عسكرية لازالت قائمة منذ اكثر من اسبوعين.

وذكرت مصادر صحفية ان عملية انتحارية اخرى استهدفت امن حضرموت العميد مبارك العوبثاني امام بوابة مكتبه وادت الى مقتل عددا من مرافقيه.

وتأتي هذه التطورات بالتزامن مع تنفيذ قوات التحالف العربي لعملية عسكرية تستهدف القضاء على تنظيم القاعدة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *