التخطي إلى المحتوى
مليشيا صالح والحوثي تحشد قوات لإقتحام الضالع والتقدم إلى عدن

بوابة حضرموت / خاص 

 

0120125

 

تواصل ميليشيا صالح و الحوثي حشد قواتها عبر تعزيزات عسكرية الى أمام الصيفي ومستوصف التضامن والى مدرسة الصفراء والمجمع المجاور للأمن المركزي لمحاولة اجتياح الضالع والتقدم صوب العاصمة عدن بعد أن هزمت في جبهات عدة بالضالع وكبدتها المقاومة الشعبية الجنوبية خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد منذ أكثر من نصف شهر رغم استخدام ميليشيات نظام الاحتلال جميع الاسلحة الثقيلة وقصف القرى والمدن وتدمير منازل المواطنين وارتكاب الجرائم إلا أن صمود وتضحيات ابناء الضالع كانت لهم بالمرصاد والتي كان آخرها يوم أمس في موقع العرشي الذي تلقوا فيه ضربات موجعة وقتل العشرات منهم  على يد أبطال المقاومة الشعبية هناك التي دافعت بكل شجاعة وصمود واجبرت ميليشات الحوثي على الهروب تاركين خلفهم جثث قتلاهم متناثرة على اسوار العرشي وازقة مدينة الضالع من الجهة الشمالية للمدينة .

 

 

حيث قالت مصادر مؤكدة أن ميليشيا الحوثي وصالح تحشد قواتها الآن الى امام مستوصف التضامن ومبنى الصيفي للصرافة معززة بالدبابات والمصفحات العسكرية وفقا لأوامر أصدرتها لهم ما تسمى باللجنة الثورية العليا لإجتياح الضالع والتقدم صوب العاصمة عدن حيث بدأت في هذه اللحظات بقصف مدينة الضالع من عدة محاور والمقاومة الشعبية الجنوبية تستعد لمواجهتها وتتعهد بجعل الضالع مقبرة لجحافل مليشيا صالح والحوثي .

 
الى ذلك اندلعت اشتباكات عنيفة قبل قليل بين المقاومة الشعبية الجنوبية وميليشيات الحوثي في منطقة الوبح التابعة لمديرية الضالع ولا تزال الاشتباكات جارية حتى لحظة كتابة الخبر .

 

*من عبدالرحمن النقيب 

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *