التخطي إلى المحتوى

الكهرباء

بوابة حضرموت – خاص

فشلت جميع محاولات إعادة تشغيل المحطة الغازية التابعة لشركة الجزيرة للخدمة من جديد بعد توقفها صباح اليوم الجمعة , حيث تسببت التوقف بانقطاع شبة تام للتيار الكهربائي بعموم مناطق وادي وصحراء حضرموت .

يأتي التوقف بعد مطالبات أدارة شركة الجزيرة بدفع المتأخرات التي لدى مؤسسة الكهرباء والسلطة المحلية و التي تقدر بـ 40 مليون دولار , علماً بأن المحطة الغازية تغذي وادي حضرموت بقوة انتاجية 40 ميقا وات من الكهرباء .

حيث عكف عدد من المهندسين ” الحضارم ” منذ توقف المحطة في محاولات باتت بالفشل لفك شفرة لوحة تشغيل المحطة التي تعمل عبر الاقمار الاصطناعية .

واشار مصدر فضل عدم ذكر اسمة لبوابة حضرموت بأن السلطة المحلية بوادي حضرموت تحفظت واحتجزت المهندس حيدر سلطان مدير التوليد بالمحطة باكستاني الجنسية إلى حين حل المشكلة مع مالك الشركة المشغلة عمرو توفيق .

وبرغم من المحاولات الوكيل المساعد لشئون مديريات الوادي والصحراء هشام السعيدي برفقة مدير امن حضرموت العميد سعيد علي العامري الذين تواجدوا منذ وقت مبكر من صباح اليوم لإعادة التيار بتوجهات من المحافظ , لكن جميع المحاولات باتت بالفشل .

وأوضح السعدي في تصريح له ” أن انطفئ المحطة الغازية ناتج عن تصرف غير مسئول من ادارة المحطة , برغم توقيع اتفاقية من قبل مؤسسة الكهرباء والسلطة المحلية والذي يقتضي بدفع المبالغ المتفق عليها مؤكد بأنه لا توجد أي خروقات من قبل السلطة بشأن ذلك .

معرباً السعيدي عن اسفة بتصرف الا اخلاقي الذي أقدمت علية شركة الجزيرة بخرقها بند الاتفاقية والذي ينص على التزامها بعدم قطع التيار الكهربائي واطفاء المحطة .

وحصل موقع بوابة حضرموت على معلومات تؤكد تفاوض السلطة المحلية مع مسؤولي شركة الجزيرة لإعادة التشغيل وإعادة التيار الكهربائي .

هذا وتعيش مدن وادي وصحراء حضرموت في ظلام دامس وصيف ساخن ومعانات كبار السن والاطفال والمرضى .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *