التخطي إلى المحتوى
ضابط بالجيش البريطاني يُطلق تصريح هام بشأن دور الإمارات في اليمن (تفاصيل)

بوابة حضرموت / متابعات

29-02-16-520424096

أشاد ضابط بالجيش البريطاني بالدور المميز الذي قامت به دولة الإمارات العربية المتحدة في تحرير المكلا اليمنية من تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية.  

 

وأكد الفريق السير سايمون ميال، وهو مستشار للشرق الأوسط في وزارة الدفاع في المملكة المتحدة، وضابط متقاعد في الجيش البريطاني في تعليق نشرته صحيفة بريطانية إن “واحدة من أخطر المنظمات الإرهابية الدولية في العالم قد تلقت ضربة موجعة .   فأثناء احتلال القاعدة للمكلا كانت تستغل فوضى الحرب الأهلية في اليمن لتحقيق مكاسب بما فيها اتخاذ ميناء المكلا مصدرا لجمع ملايين الدولارات في كل أسبوع من خلال الابتزاز وتهريب الأسلحة والنفط.  

 

وقال إنه بعد تحرير الميناء وعودتها إلى الحكومة اليمنية من خلال قوات التحالف التي قادتها دولة الإمارات العربية المتحدة .  

 

وأرسلت الامارات مساعدات إنسانية عاجلة الى المكلا لافتاً إلى أن المخططين العسكريين في دولة الإمارات وضعوا السكان المحليين في الحسبان بإرسال مساعدات إنسانية هبطت في غضون ساعات من تحرير المكلا وخصصت الإمارات 20 مليون دولار لإعادة بناء ميناء المكلا ومشاريع تنموية أخرى.

 

  وأشاد بدولة الإمارات العربية المتحدة لدورها في الحملة العسكرية ضد القاعدة في جزيرة العرب والذى ساعد على تحقيق الأمن العالمي في المنطقة من خلال حرمان الإرهابيين من التمويل.

 

  وأعرب عن آمله في أن يساهم المجتمع الدولي بنشاط أكبر لتحقيق الحل السياسي والاستقرار في اليمن والذى ينعكس على المنطقة بأسرها.   وخلال حياته العسكرية التي امتدت ل 30 عاما، خدم السير سايمون في عمان لعدة سنوات في الثمانينات من القرن الماضى وحارب في صفوف الفرقة المدرعة البريطانية الأولى في حرب الخليج /1990-1991/ لتحرير الكويت.  

 

وعاد إلى المنطقة في الفترة من 2006-2007 كنائب القائد العام للقوات المتعددة الجنسيات في العراق قبل أن يصبح نائباً لرئيس أركان الدفاع البريطاني.   وبعد ذلك مستشاراً رفيعاً للشرق الأوسط في الوزارة الدفاع البريطانية. 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *