التخطي إلى المحتوى
تريم المركز الاشعاعي المنهجي لحضرموت (الرابع)

بوابة حضرموت

10647094_1442812082632313_528619701699124189_n

لقد تصدر الصراع الثقافي والحضاري بين قوى اليمننة المتمثلة في حزب الاصلاح وبين تريم مركز نهجنا ومصدر الهام وقوة شعبنا الحضرمي .

لقد كان الصراع على اشده في تريم اقوى من كل مدن الوادي وحين فتح العمل المنهجي في بلادنا كان الصراع في تريم وقد سلمت تريم كدائرة انتخابية خصصت للاصلاح مثلها مثل ساه دائرة النفط وبهذا تلقت حضرموت ضربتين مع بعض سلبت مننا القلب لمنهاجنا وكذا سلبنا دائرة الثروة .

فتريم هي القلب النابض لحضرموت.
وتريم حين تسلم من اول يوم للوحدة للاصلاح وهو امعان في ضرب المصدر والقلب المشع لحضرموت وهو اخلال بالتوازن تريم الفن والشعر والمنهج والعلم ومنها وفيها وبها يحسم الصراع الثقافي والحضاري في حضرموت .

فقد كانت تريم اكبر ساحة لصراعنا مع التغيير وقوى التغيير اليمني في الجنوب ومن كبرى ساحات التغيير في تريم كانت تريم المصدر الاساسي لتصدير المهارة الخبرة والكوادر لكل الساحات بالمحافظة .

لم تستمر طويلا تريم منطقة مغلقة للاصلاح طويلا .

فقد كانت تريم بها اقوى قوى الثورة بوادينا وما ان استقرت افكار وقوى الثورة حتى كانت تريم تكتسح الوادي وكل قراه بالفكر الثوري الناضج .
.

كانت لقوى الثورة في تريم المبادرة في استعادة السيادة سريعا بالرغم من العوز والفقر التي تعاني منه قوى الثورة وبالمقابل يمتلك التغيير متمثل بحزب الاصلاح كل مؤسسات الدولة والحكومة وكل السمات من توظيف وامكانات مالية كبيرة وقدرة على الحشد كدولة متربعة على مؤسسة الحكم من خلال المجلس المحلي كما تربطها تحالف صميمي مع امتدادها بصنعاء اليمن ولكن عزيمة الثوار تمكنت من محاصرة قوى الثورة المضادة باحزابها اليمنية داخل مؤسساتها وجزر معسكراتها .

نرجع اخيرا ونوصي بضرورة استعادة حضرموت توازنها مثلث تريم عينات حريضة وبهذا المثلث المنهجي تستعيد حضرموت حالة التوازن .

احمد بلفقيه

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *