التخطي إلى المحتوى
الميليشيات تجنّد 5000 سجين جنائي في صفوفها مقابل إطلاق سراحهم

بوابة حضرموت / الامارات اليوم

3

 

كشفت مصادر إعلامية يمنية أن ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح الانقلابية، جنّدت أكثر من 5000 سجين من أصحاب السوابق الجنائية، بعد الاتفاق على إطلاق سراحهم من السجون، مقابل الالتحاق بصفوف الميليشيات في جبهات القتال.

 

 

ونقلت المصادر الإعلامية عن أخرى حقوقية في اليمن، أن الميليشيات تعمدت إطلاق سراح القتلة والسفاحين والمجرمين الخطرين من السجون والزج بهم في جبهات القتال، خصوصاً تعز للقيام بارتكاب جرائم، مستهدفين المدنيين على وجه الخصوص، وأنها بدأت تمارس تلك الأعمال مع مطلع شهر رمضان الماضي، حيث وصل أكثر من 500 سجين إلى جبهات تعز بعد إطلاق سراحهم تحت غطاء «المكرمة الرمضانية» لزعيم الميليشيات عبدالملك الحوثي.

 

 

 

فيما تم الزج بما يقارب 4320 سجيناً تم إطلاق سراحهم من سجون صنعاء وذمار والضالع وإب وحجة نحو جبهات مأرب والجوف ومديرية نهم. ونقلت المصادر الإعلامية عن الناشط الحقوقي، محمد عبدالرحيم «أن ما قامت به الميليشيات من تجنيد مزيج من المجرمين والقتلة وأصحاب السوابق في صفوفها، دليل واضح على أنها جماعة دموية تجب محاكمة قادتها ضمن المحاكم الدولية الخاصة بمجرمي الحرب».

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *