التخطي إلى المحتوى
قرقاش: الحوثي يقلّد الإخوان في استغلال «حقوق الإنسان»

بوابة حضرموت / متابعات   

Anwar_Gargash

 

أكد معالي الدكتور أنور قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية، أن الحوثيين في استغلالهم ملفات حقوق الإنسان يقلدون منهجية الأحزاب الدينية المتطرفة وعلى رأسها الإخوان، وأن الحوثي اعتمد على العديد من المنظمات الحقوقية الوهمية المرتبطة بإيران للتغطية على التمرد، في وقت اعتبر السفير الأميركي لدى اليمن ماثيو تولير دعوة الانقلابيين مجلس النواب للانعقاد أنه عمل تقسيمي وغير دستوري، وسط رفض الكتل النيابية للدعوة غير الشرعية التي أطلقها المتمردون.

 

وقال معالي الدكتور أنور قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية، في تغريدات على تويتر إن الربيع العربي صاحبه استغلال الأحزاب الإسلاموية للديمقراطية وحقوق الإنسان وعبر شبكات تستغل هذه القضايا وهدفها الحقيقي التمكين لأجندة حزبية. وأضاف معاليه: «ونرى الحوثيين يتعلمون اللعبة عبر منظمات تتيح للتمرد استغلال مشاغل الديمقراطية وحقوق الإنسان، منظمات ولدت من رحم الانقلاب تتغطى بهذه الشعارات».

 

وأوضح معالي وزير الدولة للشؤون الخارجية أن «منظمات مثل «arwa» والمركز اليمني لحقوق الإنسان وسبأ للديموقراطية وحقوق الإنسان، ما هي إلا غطاء للتمرد الحوثي والذي كان فصلاً مأساوياً على اليمن».

 

وأشار إلى أنه «بقدرة قادر تحول موظفو التمرد إلى حقوقيين ودعاة ديمقراطية عبر شبكة وهمية من المنظمات الحقوقية، لا يستوي أن تدمر اليمن وتتحدث لغة حقوق الإنسان. وفي سعيهم هذا اعتمد الحوثيون على البنية الحقوقية المرتبطة بإيران من خلال توظيف منظمات مرتبطة تروج للأهداف الإيرانية في البحرين والعراق».

 

واختتم معالي الدكتور أنور قرقاش بالقول: «الحوثيون في استغلالهم ملفات حقوق الإنسان يقلدون منهجية الأحزاب الدينية المتطرفة وعلي رأسها الإخوان، استغلال بشع لملفات حقوق الإنسان».

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *