التخطي إلى المحتوى
اليوم 16.. عسيري: الضربات تركز على مقرات الألوية الداعمة للحوثي.. الناطق باسم القوات الموالية للحوثيين: الحرب لن تسقط بالتقادم

1

بوابه حضرموت / سي ان ان

 

 

قال العميد ركن، أحمد عسيري المتحدث باسم قوات التحالف التي تقودها السعودية ضد الحوثيين في اليمن إن العمليات تركز في الوقت الحالي على استهداف مقرات الألوية التي تدعم الحوثيين.

 

 

وتابع عسيري في إيجاز بنهاية اليوم الـ16 للعمليات: “إن أهداف المرحلة الجوية لم تتغير ولكن تغيرت نسبة العمليات الجوية، وعمل العمليات الجوية الآن مركزة على مواقع الألوية التي تمردت عن الشرعية ودعمت المليشيات الحوثية، كما أن هنالك تركيز على محطات الاتصالات العسكرية داخل المعسكرات، وتجمعات المليشيات الحوثية سواء في القواعد العسكرية أو في منطقة صعدة وعمران وما حولها.”

 

 

ونقلت وكالة أنباء سبأ اليمنية المدارة من قبل الحوثيين على لسان العقيد الركن شرف لقمان، “الناطق باسم الجيش” على حد تعبيرها، قوله: “إن غارات تحالف النظام السعودي وحلفائهم المستمرة لتدمير مقدرات الشعب اليمني عن طريق استهداف القواعد الجوية العسكرية والمعسكرات ومخازن الاسلحة، وتدمير البنى التحتية للشعب من محطات كهربائية، ومحطات غاز وجسور ومصانع، وقبل ذلك قتل الابرياء واستهداف المدنيين في مجاز وحشية وجرائم حرب لن تسقط بالتقادم وعاجلا وليس اجلا سيكون كل من ارتكبها تحت طائلة المساءلة والمحاكمة من شعوبهم الحرة والابية ومن الشعب اليمني الذي لم يعتد على احد.”

 

 

وأشاد لقمان بما وصفه: “بالنجاحات التي تحققها وحدات الجيش والأمن مسنودة باللجان الشعبية وبدعم كبير من أبناء محافظات عدن والضالع وابين وشبوة في تأمين المواطنين وتطبيع الاوضاع في المناطق المخترقة من عناصر التطرف والارهاب الهادفة الى ارتكاب المزيد من الجرائم بحق المدنيين وتدمير مقدرات الوطن بصورة مفضوحة تكشف تأمرهم وعمالتهم للخارج الراغب في اركاع الشعب اليمني الأصيل.”

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *