التخطي إلى المحتوى
رئيس الجمهورية يستقبل مساعدة وزير الخارجية الأمريكي
بوابة حضرموت / خاص
147152459582003872
 استقبل فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية اليوم مساعدة وزير الخارجية الأمريكي ان باتيرسون.

وفي اللقاء الذي حضره رئيس الوزراء الدكتور احمد عبيد بن دغر رحب فخامة الرئيس بالسيدة ان باتيرسون والوفد المرافق لها، وناقش معها مستجدات الأوضاع على الساحة اليمنية في مختلف المستويات، وكذا مناقشة جملة من القضايا والمواضيع ذات الاهتمام المشترك على مختلف الصعد ومنها مايتصل بالجوانب الاقتصادية والمالية،ووضع حد للعبث بالاحتياطات المالية التي استنزفها الانقلابيين بصورة فجة وأخذ التدابير الفاعلة لوضع حدا لذلك.

كما وضع فخامة الرئيس مساعدة وزير الخارجية الأمريكي أمام جملة من التطورات والتحديات التي تشهدها بلادنا في ظل المعطيات الجديدة ورفض الانقلابيين لكل خيارات السلام المنصوص عليها في القرارات الدولية وما تضمنته أيضاً المبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية، ومخرجات الحوار الوطني الشامل.

وقال فخامة الرئيس”لقد حذرنا مراراً وتكراراً من أجندة الانقلابيين (الحوثي وصالح) والتي عملوا عليها منذ وقت مبكّر من خلال انقلابهم على الشرعية والوطن والمواطن لمصلحة تنفيذ التجربة الايرانية في اليمن ، والتي تعد مرفوضة مجتمعياً وشعبياً وهذا ماتجسد مؤخرا من خلال إعلانهم لما سمي بــ “بالمجلس السياسي”.

واشاد رئيس الجمهورية في هذا الصدد بدور الولايات المتحدة الامريكية في دعم الحكومة الشرعية في مختلف المحافل لمصلحة السلام وأمن واستقرار اليمن .

وتطرق رئيس الجمهورية الى ماتبذله الحكومة من خلال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في التصدي ومواجهة عدوان الانقلابيين المستمر على مختلف الجبهات ومنها محافظة تعز التي يواصلوا تدميرها وحصارها..مشيراً الى ان الحكومة تعمل ولازالت من خلال الجيش الوطني والمقاومة في تطهير عدة مدن ومحافظات من براثن خلايا التطرّف والارهاب التي تتفق مع الانقلابيين في الهدف وهو قتل الأبرياء وتدمير البنى التحتية..مؤكداً ان الانتصارات المحققة في هذا الإطار ستتواصل حتى يتم تطهير الوطن من شرور هذه الجماعات.

ولفت رئيس الجمهورية الى ان المليشيا الانقلابية اوصلوا الوضع الاقتصادي في البلاد الى وضع مأساوي نتيجة عبثهم بموارد الدولة وتجييرها لمصلحة مجهودهم الحربي.

من جانبها عبرت مساعدة وزير الخارجية الامريكية عن سرورها بهذا اللقاء للوقوف على مستجدات الأوضاع على الساحة اليمنية.. مجددة دعم بلادها لليمن ولقيادتها الشرعية ممثلة بفخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية.

وتطلعت ان باتيرسون الى عودة الأمن والاستقرار لربوع اليمن وإنها مظاهر الانقلاب بكل تداعياته وتطبيق قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة ومنها القرار 2216 .

حضر اللقاء وزير المالية منصر القعيطي ،ونائب مدير مكتب رئاسة الجمهورية الدكتور عبدالله العليمي، ونائب السفير الأمريكي لدى بلادنا ريتشارد رايلي.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *