التخطي إلى المحتوى
عادل اليافعي : هذا هو الرئيس هادي

articles

بوابة حضرموت / عادل اليافعي

 

تأهل في أرقى الأكاديميات العسكرية ، كان متفوقا على نظرائه من جميع الدول ، وفي صادق نزيه شريف صبور جدا ، يتحدث اللغتين الروسية والإنجليزية بطلاقة ، لا يقبل الهزيمة اذا تولى قيادة الامور ، في ٩٤ عجزت قوات المخلوع في إقتحام الجنوب فمكثت شهرين ولم تتقدم شبرًا واحدا ، فشلت كل القيادات في تغيير قواعد القتال مع تفوقهم العددي والعتادي .
حتى تسلم زمام القيادة هادي فلم يمضي سوى عشرة ايام حتى أنهى الامور باقل الخسائر
صحيح أنه هادي ونفسه طويل ولا يبربر كثير ويشطح ، لكنه يصبح خطيرا وفاعلا ويستطيع قلب الامور لصالحه حتى وان كانت اوراقه باليه ، إستطاع خلخلت هرم الفساد والتسلط في الشمال ، ضرب الجميع وشل حركتهم بأقل الخسائر ، أفقدهم ما بنوه في الف عام ، كسب تعاطف العالم والإقليم ، مضى يعمل ويخطط بصمت حتى كسب الجولة بالقاضية ، لديه إخلاص لعمله ، كان الجميع مستعجل إلا هو ترك لهم كل الفرص والخيارات وضيق عليهم الخناق حتى كشفهم للعالم اجمع وكشف وجوههم القبيحة التي جعلت أصدقاؤهم وحلفاؤهم يعرفون معدنهم الحقيقي ، تفوق هادي علينا جميعا وبجدارة وكتب أسمه في سجلات التاريخ القادم بأنه الرجل الوحيد الذي فك شفرة أباطرة الفساد والفوضى الذين عصفوا باليمن شمالا وجنوبا
قريبا سيترجل عن فرسه ويرتاح طويلا فالرجل يقاتل في عدة جبهات وهو متعب القلب والجسد الذي أنهكته الظروف وألمحن القاسية ، سخروا منه كثيرا ، شتموه كثيرا ، وصفوه بأقبح الصفات ، شككو بوطنيته وبدهائه لكنه انتصر عليهم جميعا وضحك في الأخير فالنصر الذي حققه على راقصي الثعابين هو نصر أسطوري لا يصدق ، هذا هو الرئيس عبدربه منصور هادي فسلامي عليه عد ما الماطر مطر …

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *