التخطي إلى المحتوى
من هو قائد القوات المصرية في «عاصفة الحزم»؟

بوابة حضرموت / وكالات 

0020

 

كشفـــــت وكالة الأنباء السعودية عن شخصية قائد القوات المصرية المشاركة في التحالف العربي الذي تقوده السعودية في عملية «عاصفة الحزم» ضد الحوثيين في اليمن وهو العميد رفيق رأفت عرفات.

 
ظهر عرفات للمرة الأولى، رسميًا، بالعاصمة السعودية الرياض، أمس الجمعة، بصحبة وزير الدفاع المصري الفريق صدقي صبحي خلال لقائه وزير الدفاع السعودي الأمير محمد بن سلمان، وهو أحد رجال القوات المسلحة المصرية وقائد الفرقة الرابعة مدرعات وصاحب تاريخ عسكري مشرف بالقوات المسلحة.

 
يرأس عرفات قائد الفرقة الحالية بالقوات المصرية بـ «عاصفة الحزم»، بجانب ترؤسه لسلاح المدرعات بالقوات المسلحة في فترة من أصعب الفترات التي مرت بها البلاد عقب ثورة 2011، فقد ترك بصمة شعبية قوية في نفوس أهالي محافظة السويس بعدما وُكل إليه تأمين الاستحقاقات الانتخابية عقب ثورة 25 يناير 2011، وحرص بنفسه على توزيع الورد على المواطنين أثناء الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات.

 
وفي الاستفتاء على الدستور الجديد في 14 يناير 2014، تولى العميد عرفات تأمين مدينة الغردقة بمحافظة البحر الأحمر ولجانها الانتخابية، حيث عمل على طمأنة المواطنين وتوضيح سير عملية الاستفتاء على الدستور بصورة جيدة وصحيحة، ولم يتوقف عرفات عند هذا الحد، فقد استمع إلى شكاوى المواطنين داخل المقرات الانتخابية وعمل على حل المشكلات التي واجهوها مثل الازدحام، وأجرى اتصالًا هاتفيًا بغرفة عمليات إدارة الاستفتاء لزيادة عدد القضاة داخل بعض اللجان التي يوجد بها زحام شديد، فيما قام بتوزيع الحلوى على الأطفال القادمين مع ذويهم للإدلاء بأصواتهم.

 
وعملت الفرقة الرابعة مدرعات على تأمين مدينة السويس والبحر الأحمر خلال فترة طويلة تواجدت فيها بالشوارع للحفاظ على أرواح المواطنين، وفي خضم الاستحقاقات الدستورية والرئاسية نقلت وسائل الإعلام جملة مشهورة للعميد عرفات هي «نحن حريصون على تأمين شعبنا».

 

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *