التخطي إلى المحتوى
محافظ صعدة يتحدث عن المناطق التي يتحصن فيها ” عبدالملك الحوثي ” بالمحافظة

بوابة حضرموت / متابعات

495

 

قال محافظ محافظة صعدة – شمال اليمن – الشيخ ” هادي طرشان الوائلي ” أن زعيم المتمردين الحوثيين ” عبدالملك الحوثي ” لايزال متواجد بالمحافظة .

وقال ” الوائلي ” في تصريح لصحيفة ” عكاظ ” أن ” عبدالملك الحوثي” يتنقل بين كهوف ومغارات منطقة الخزائن التابعة لمديرية سحار وسط المحافظة .

وأوضح المحافظ المعين من قبل الرئيس هادي مؤخراً ” إن منطقة الخزائن محصنة بشكل طبيعي، نظرا لكثرة الكهوف والمغارات التي فيها، كما أن الحوثيين أضافوا عليها تحصينات أخرى تتمثل ببناء إسمنتي ويمنعون دخول أي مواطن إليها منذ فترة طويلة، ولم يستبعد أن يتنقل عبدالملك الحوثي بين تلك الكهوف ومنزل شقيقته في منطقة شرف بمحافظة حجة بهدف التمويه.

كما أكد المحافظ ” طرشان ” في تصريحه مصرع القيادي الحوثي ” حمود النصر ” مع عدد من مرافقيه في ضربة جوية للتحالف العربي على أحد معسكراتهم في منطقة باقم الحدودية، مبينا أن هناك المئات من القيادات الحوثية من الصف الثاني والصف الأول أيضا قتلوا لكن الميليشيات تتكتم عليهم.

وأشار ” طرشان ” أن الميليشيات حولت مناطق باقم ومندبة، منطقة طخية، ومطرة، إلى مناطق عسكرية محظورة تجري فيها تدريبات وتنقل إليها الأطفال والمغرر بهم من مختلف المناطق وكذلك بعض الأفارقة، كما أنها تعمل على تخزين الأسلحة والصواريخ فيها عبر نقلها بواسطة صهاريج البترول.

وأعلن المحافظ . وهو أحد أبناء المحافظة المهجرين من قبل المليشيات ” أن عملية نهب السلاح من صنعاء ونقله إلى مناطق صعدة مستمرة بشكل يومي، وخصوصا أيام الهدنة، مشيرا إلى أن تلك المناطق التي نقل إليها السلاح تقع على الحدود مع المملكة.

وأضاف “أن وجود الخبراء من الحرس الثوري وحزب الله في صعدة أصبح أمراً مألوفاً لدى المدنيين ولا يخفى على أحد، مشيرا إلى أن الميليشيات تتعمد وضع مضادات الطيران في وسط الأسواق والقرى والأحياء المزدحمة بالسكان في محافظة صعدة بهدف ارتكاب مجازر وقد كانوا سببا رئيسيا حيث استحدثوا أخيرا معسكراً بجوار إحدى الأسواق بمفرق يسنم ونصبوا دفاعات جوية، ما يعرض المدنيين الذين يرتادون تلك السوق للخطر.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *