التخطي إلى المحتوى
الأمم المتحدة تُعلن عن احصائية لعدد القتلى خلال 18 شهر باليمن وتقول أنها تتوقع أن يكون العدد أكبر من ذلك
مبنى مدمر في تعز يوم 17 أغسطس آب 2016. تصوير: أنيس مهيوب - رويترز

بوابة حضرموت / رويترز

مبنى مدمر في تعز يوم 17 أغسطس آب 2016. تصوير: أنيس مهيوب - رويترز
مبنى مدمر في تعز يوم 17 أغسطس آب 2016. تصوير: أنيس مهيوب – رويترز

 

قال منسق العمليات الإنسانية بالأمم المتحدة إن عدد القتلى الذين سقطوا في حرب اليمن المستمرة منذ 18 شهرا وصل إلى نحو عشرة آلاف في زيادة عن تقديرات للعدد استشهد بها مسؤولون وعمال إغاثة في معظم العام الحالي بأنه أكثر من ستة آلاف.

 

وقال جيمي مكجولدريك في مؤتمر صحفي بالعاصمة اليمنية إن الرقم الجديد يستند إلى معلومات رسمية وفرتها منشآت طبية في اليمن.

 

وأضاف أنه يعتقد أن العدد ربما يكون أعلى من ذلك لأن بعض المناطق ليست بها منشآت طبية وعادة ما يدفن الأقارب هناك ذويهم مباشرة

 

التعليقات

  1. هاه باهذاالمطبل لليمن ولليمننه المقرفه هاه ياالذي مهداءلك هذاالموقع من ابويمن لم نختلف ياهؤلاءالببغات للاعلام اليمني ومخابراته واحزابه
    وخاصتا حزب الافك الفجارالاوغاد الانتهازيين التكفيريين حزب الفساد الاوساخ اللصوص طيب وماذاعن شهداءالجنوب العربي الذين
    يسقطون غدرا بتفجيرات اليمنيين واجزابهم لماذا لم تنشريابلفقييه مقال للاستاذ لطفي شطاره حول تجاهل هذه الاممم المتحده لكل
    شهداءالجنوب يابلفقيه والاخايف من اليمنيين ان تنشراي شي حول الجنوب العربي وشهدائه وياهذا هل صحيح ان اليمنيين ماسكين عليك شي يمسك احذروخاصتا من جماعة الاصلاح والرشاد التكفيريين اوجماعة المخلوع المحروق شفهم يورطون الاخرين وخاصتا الجنوبيين وبعدذلك يمشوهم على عجين مايتلخبط يابلفقيه الجنوبيين شايفينك يمني اكثرمن اليمنيين ولكننا لن نسكت عن ببغاوات ابويمن بل سوف نكون لهم بالمرصاد حموده بلفقيه خليك ريال ذلاعلى كاكيه ياذا الزقر فيه الايام هذه اشاعا ت حولك لاتكثرمن اليمننه ولازم علينا لاسراع في فك
    ارتباطنا من النكبه الكبرى الوحده اليمنيه العفنه لنضمن لنا ولابنائنا واجيالنا حياه حره كريمه متطوره وامنه ومستقره على تراب بلدنا الجنوب
    العربي ولازم من استعادة كافة حقوقنا التي سلبوها اللصوص اليمنيين بواسطة شنهم الحرب القذره الغادره عليناومن ضمن هذه الحقوق
    حقنافي تقريرمصيرنا في بلدنا الجنوب العربي كبقية الشعوب الاخرى ولن نسمح بتمادي المرتزقه بالدعايه الرخيصه والمضلله لليمننه البائسه وتاكد و بانه لاوحده بعد الان ولو تشرق الشمس من مغربها

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *