التخطي إلى المحتوى
60 دولة استفادت من مشروع الأضاحي لهيئة الهلال الأحمر الإماراتية ابرزها اليمن

بوابة حضرموت / 24

1

 

نفذت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، مشروع الأضاحي العام الجاري في 60 دولة، فيما استفاد منه 57 ألف و140 أسرة، يبلغ عدد أفرادها 228 ألف و500 شخص، وبحسب الأرقام الصادرة عن الهيئة، فقد تم نحر وتوزيع 14 ألف و285 أضحية، فيما بلغت تكلفة المشروع 5 ملايين درهم، ووزعت الأضاحي على الفقراء والمحتاجين في أحيائهم النائية، واللاجئين والنازحين في مخيماتهم، والمشردين في العراء دون مأوى أو غذاء.

 

وباشرت الهيئة ذبح الأضاحي وتوزيعها منذ اليوم الأول للعيد عبر مكاتبها الخارجية وسفارات الدولة في عدد من الدول وبالتعاون والتنسيق مع بعض الجمعيات الخيرية والمنظمات الإنسانية في الدول الأخرى.

 
وأكد نائب الأمين العام لقطاع المساعدات الدولية في الهيئة فهد عبد الرحمن بن سلطان أن “الهيئة عملت على توسيع مظلة المستفيدين من مشروع الأضاحي هذا العام خارج الدولة لتعزيز دورها على الساحة الخارجية، وتقديم أفضل الخدمات للفئات التي تستهدفها وتساهم بصورة دائمة في توفير متطلباتها الضرورية”.

 
الأسر المتعففة
وشدد فهد عبدالرحمن على أن “الهيئة تولي مشاريعها وبرامجها الموسمية اهتماماً كبيراً وتحرص لمواكبة الاحتياجات الإنسانية عبر الخطط والآليات التي تحقق تطلعاتها في الدعم والمساندة لأصحاب الحاجات والأسر المتعففة، مضيفاً أن “هيئة الهلال الأحمر تنفذ سنوياً مشروع الأضاحي خارج الدولة في إطار استراتيجيتها الخاصة بمد جسور التعاون والعطاء مع كافة الشعوب الشقيقة والصديقة، خاصة تلك التي تعاني من وطأة الظروف وشظف العيش”.

 
60 دولة
يذكر أن الدول التي شملها مشروع أضاحي الهلال الأحمر هذا العام وهي اليمن والأردن والعراق والبوسنة وفلسطين، والسودان ومالي ومصر، إضافة إلى لبنان وسوريا والصومال وجيبوتي وجزر القمر وأفغانستان والفلبين والهند وباكستان، وألبانيا وأثيوبيا وأندونيسيا وبنين وتايلاند، وتشاد وتونس والمغرب وجامبيا وسريلانكا وغانا وغينيا بيساو وغينيا كوناكري، إضافة إلى قرقيزيا والنيجر وأوغندا وكازاخستان وكوسوفا وفيتنام وبنجلاديش وكمبوديا وتوجو وجنوب أفريقيا وتنزانيا، السنغال وموريتانيا والمالديف وكينيا والجبل الأسود والرأس الأخضر ورومانيا وسيراليون وسيشل وموريشيوس ونيجيريا.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *