التخطي إلى المحتوى
كلارك : الدور الأكبر لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في اليمن سيكون بعد الحرب

بوابة حضرموت / متابعات

images

أكدت مديرة برنامج الامم المتحدة الانمائي هيلين كلارك أن البرنامج سيستمر في دعم اليمن وان دورة الاكبر سيكون بالتعاون مع المؤسسات المالية بعد إستعادة الامن والاستقرار من أجل تقييم حجم الدمار والحشد لعملية إعادة الاعمار في المستقبل.

جاء ذلك خلال لقائها مع نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية عبدالملك المخلافي في جزيرة مارغريتا الفنزويلية على هامش اجتماعات القمه الـ17 لحركة عدم الانحياز.

وأستعرض وزير الخارجية الوضع الانساني المأساوي الناجم عن الانقلاب على السلطة من قبل الحوثيين وصالح وما خلفه الانقلاب من تدمير واستيلاء على مقدرات الدولة مما زاد من معاناه المواطنين وحرمان قطاع كبير منهم من الخدمات.

كما بحثا اوجه التعاون بين اليمن والبرنامج الإنمائي وسبل تعزيز برامجه في جميع المحافظات.

حضر اللقاء المستشار بمكتب وزير الخارجية محمد الحضرمي .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *