التخطي إلى المحتوى
العطاس : هذا أكثر ما ندمت عليه في حياتي ، وأعضاء المجلس السياسي أجبروني على إثبات هويتي الحضرمية

بوابة حضرموت / خاص

01-10-16-626725415

 

قال مستشار الرئيس عبدربه منصور هادي حيدر أبوبكر العطاس أن أكثر ما ندم عليه في حياته هو عدم اعتراضه على مشروع الوحدة اليمنية بين علي سالم البيض وعلي عبدالله صالح بعد فشل حوار الوحدة في 30 نوفمبر عام 1989 .

 

وقال العطاس في حوار مع قناة الغد المشرق أنه كان بإمكانه الإعتراض على مشروع الوحده وإحباطه بصفته رئيس مجلس الشعب آنذلك ، لكنه ذهب مع الجماعة – حد قوله – .

 

وأضاف العطاس أنه قدم بعد اتفاق 30 نوفمبر ورقة للمكتب السياسي بعنوان “إعداد الجنوب للوحدة” ، حتى لا تظهر وكأنها وحدة بين الحزب الإشتراكي والمؤتمر ولا مكان لشعب الجنوب فيها .

 

مشيرا ” اقترحت أن نفتح الدستور وأن نقسم مجلس النواب إلى قسمين ، غرفة بالكثافة السكانية ، وغرفة أخرى بالمناصفة بين شعب الجنوب والشمال ، كما تطرقت إلى ضرورة إيجاد حل حيث أن شعب الجنوب أمواله مؤممة وشعب الشمال أمواله محررة” .

 

وتابع “أعضاء المكتب السياسي ومنهم جنوبيين ردوا عليا بأننا شعب واحد ولسنا شعبين ، فقلت لهم وانا زعلان أنا من حضرموت ولا أعرف كلمة اليمن إلا عندما جئت عدن” .

التعليقات