التخطي إلى المحتوى
أخترتك أنت

بوابة حضرموت / بقلم ليلى عبد الكريم – ذمار

 

اخترتك، لتكن لقلبي خليلا
اخترتك، لتكن لمشاعري العابرة دليلا
اخترتك، و أملي فيك كبيرا
لتعيد لي حبآ، في قلبي كان مستحيلا ..
اخترتك، من بين هذا وذاك !!
لأنك للطيبة منبع و بلاد.
اخترتك ياسيدي …..
لعمري حاميآ
فأنت الحب ،،
و أصل الحب في قبلة شفاك
اخترتك لأحيا ،
وأموت في غلاك
لعلي أبعث نائمة في حضن هواك
اخترتك وأنت تبعد عن ناظري
فكن لي كنفسي ،،،
فهي لاتعشق سواك

التعليقات

  1. ايش ايش هذاالعشق والغرام يا حموده والله تتهنىء بحب دحباشيه يمنيه تغريك ولكن شيباننا قالوفي وصف الحب الحب حبين حب شامخ وحب منتكب
    الشامخ طلوعه صعب ولااظن انه حب دحباشيه يمنيه رايحتها حلبه ووزف واما الحب المنتكب فهو حبها ولانقول الاالله يهني محميدان
    بلفقيه بليلى

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *