التخطي إلى المحتوى
أمن عدن يُعلن عن عدد القيادات والعناصر الإرهابية التي بحوزته حتى الآن

بوابة حضرموت / متابعات

20781_800023373438868_3017973098830971382_n

 

 كشفت مصادر أمنية في محافظة عدن جنوب اليمن لـ”السياسة” أن نحو 100 من قيادات وعناصر تنظيمي “القاعدة” و”داعش”، غالبيتهم يمنيون، باتوا في قبضة أجهزة الأمن في عدن وقوات التحالف العربي الداعمة للشرعية، إضافة إلى مئات آخرين يخضعون حالياً للتحقيقات ممن تم القبض عليهم خلال الأشهر الثلاثة الماضية في عدن وأبين ولحج على خلفية الاشتباه بعلاقتهم بالتنظيمين ومشاركتهم في عمليات إرهابية في المحافظات الثلاث.
وأشارت المصادر إلى مقتل العشرات من عناصر وقادة التنظيمين في عمليات مداهمة أو في مواجهة مباشرة مع قوات الأمن المدعومة بقوات التحالف، بالإضافة إلى من سلموا أنفسهم طواعية لأجهزة الأمن في محافظة لحج.
وأكدت أن الوحدة الخاصة بمكافحة الإرهاب التابعة لإدارة أمن عدن تمكنت من إحباط عدد من العمليات الإرهابية، بينها محاولة عناصر من “القاعدة” مهاجمة مطار عدن ومقر لقوات التحالف بالصواريخ، وإحباط تفجير سيارات مفخخة واعتقال انتحاريين، بالإضافة إلى ضبط ستة مخازن أسلحة وذخائر في عدن ومناطق محيطة بها كان آخرها ما ضبط قبل أسبوعين في منطقة كريتر في عدن ويتبع “داعش” وعثر فيه على صواريخ من نوع “لو” وكميات كبيرة من المتفجرات.
من جانبه، اعتبر الناشط السياسي والصحافي الجنوبي عبدالخالق الحود ما تحقق في عدن من حرب على الإرهاب يعد انجازاً يحسب للسلطة المحلية ولإدارة أمن عدن وقوات التحالف العربي، بعد أن كانت عدن مرتعاً للعناصر الإرهابية.
وأضاف “تم تطهير مدينة الحوطة عاصمة محافظة لحج من العناصر الإرهابية بعد أن وجهت لهم قوات التحالف وقوات الأمن في لحج ضربات نوعية انتهت بتطهير الحوطة من تلك العناصر”.
وأكد أن الوضع الأمني تحسن كثيراً والحياة بدأت في العودة إلى طبيعتها في عدن ولحج وأبين.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *