التخطي إلى المحتوى
بن علي ماذا كنا ننتظر منك ؟!

images

بوابة حضرموت / سمير الضالعي
كنا ننتظر من محمد علي أحمد (بن علي) الذي كان رئيس لفريق القضية الجنوبية و استقال بعد أن رفض الرئيس هادي الرضوخ لمحاولات الابتزاز التي كان يمارسها بن علي معه أن يطالعنا هذه الأيام بمقولة مشابهة لمقولة بن علي تونس، كنا ننتظر أن يقول لنا انا الان فهمتكم! ! ولكن للأسف أصر أن يستمر في التعالي و عدم الإصغاء الي صوت شعب الجنوب المقاوم الذي رفض كل أحاديث بن علي السابقه أيام الحرب الذي شنها حلفائه الحوثه علي الجنوب و الذي كان يدافع في تلك الأيام عنهم بدل أن يدافع عن شعب الجنوب الذي يعتبر نفسه أحد قياداته.

بن علي تخلى عن شعب الجنوب و حدد موقفه من خلال ذلك البيان المشؤوم الذي أعلنه أيام العدوان علي عدن و محاولة غزوها من قبل الحوثيين الذين أتوا من صعده أقصى الشمال يجترون في غزوهم الدعم الإيراني و دعم بعض أبناء الجنوب الذي كان بن علي واحد منهم.

كنا نتوقع من بن علي الآن أن يفهم ماذا يريد أبناء الجنوب و أن يعتذر لهم عن ما سبق أن صرح به و لكن للأسف هذا لم يحدث بل تمادى في غيه و هاجم هادي و المحافظ عيدروس و مهاجمة الكيان الجنوبي الذي دعى إليه الأخير، مهما كان دعمنا أو اعتراضنا وملاحظاتنا عن هذا الكيان إلا أننا لا نسمح لأحد الذين دعموا الحوثيين في حربهم ضد الجنوب و أبنائه أن يهاجم اؤلئك القادة الذين قاوموا وانتصروا للشعب الجنوبي.

الرئيس هادي قدم للجنوب أفعال و نتائج و اللواء عيدروس قائد المقاومة الشعبية استطاع أن يثبت بالأرض و انتصروا جميعا بينما انتم تتباهون بمجرد أوراق و رؤية لم تملكوا الإرادة الوطنيه في الاستمرار بالدفاع عنها و انسحبتم لأن طلباتكم لم تلبي.

والآن وبدل أن تقول لنا انك فهمت ما نريد سنقول لك يا بن علي اليوم احنا فهمناك.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *