التخطي إلى المحتوى
مساعدات طبية إماراتية عاجلة تمثلت بمحاليل مضادة للكوليرا في عدن

بوابة حضرموت / متابعات

1477133016

قدمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، مساعدات طبية عاجلة للشعب اليمني الشقيق، وذلك استمرارا للدعم الذي دأبت دولة الإمارات على تقديمه لليمن، خاصة على صعيد تعزيز دور وأداء القطاعات الحيوية ومنها القطاع الصحي والطبي.

 

وقد سلم فريق الهلال الأحمر الإماراتي في عدن، محاليل مضادة لمرض الكوليرا بصورة عاجلة جدا لمنسق منظمة الصحة العالمية في اليمن الدكتور محمد كليس.

 

حيث سلم الهلال الأحمر الإماراتي بصورة عاجلة المختبر المركزي في مستشفى  الجمهورية محاليل مخبريه لفحص حالات الاشتباه بالكوليرا ،حيث يتزامن هذا مع ما سلّمته هيئة الهلال الأحمر الإماراتي لمؤسسة المياه والصرف الصحي بعدن عدد  20 برميلاً من مادة الكلور لوضعها في خزانات المؤسسة كمساهمة عاجلة منها لمكافحة انتشار الكوليرا.

 

بالإضافة  إلى ما تقوم به  منسقة الهلال الأحمر الإماراتي  الدكتورة إشراق السباعي من حملة توعية  في المدارس والمركز الصحية حول سبل وطرق الوقاية من مرض الكوليرا.

 

هذا وأكد محمد علي كليس ،منسق المنظمات في منظمة الصحة العالمية : أن الهلال الأحمر الإماراتي زود المختبر المركزي في مستشفى الجمهورية بمحاليل بفحص الكوليرا ، وان هذه التحاليل تكفي لفحص عدد خمس مئة حالة على اعتبار أن ليس كل الحالات تفحص بل التي يرتفع فيها  درجة الاشتباه بشكل كبير ،وهي عبارة عن طلبيه عاجل على وجه السرعة.

 

وأشاد كليس بسرعة استجابة دولة الإمارات لتلبية احتياجات المنظمة من هذه المحاليل، معربا عن شكره لدولة الإمارات قيادة وشعبا على الجهود التي تبذلها للحيلولة دون انتشار المرض وتحوله إلى وباء.

 

وكانت المرافق الصحية بالعاصمة المؤقتة قد رصدت خلال الأيام الماضية حالات كثيرة مصابة بوباء الكوليرا، أسفرت بعضها عن وفاة المرضى، فيما تشير أعداد المرضى المتزايدة كل يوم إلى انتشار المرض بصورة سريعة للغاية.

 

وأكدت مصادر طبية إن عدد المصابين بمرض الكوليرا في تزايد مستمر ودعت الحكومة والسلطات المحلية إلى التحرك لمواجهة هذا الوباء ،حيث تركزت هذه الحالات في مديرة دار سعد والمنصورة والمعلى والبساتين.

 

هذا وقالت منظمة الصحة العالمية في بيان نشرته على حسابها بموقع التواصل الاجتماعي، “تويتر”، حذرت فيه من زيادة انتشار وباء الكوليرا في اليمن، وقالت إن “الأمر وصل إلى مرحلة مقلقة، لا ينبغي السكوت عنها”.

 

الجدير بالذكر أن دولة الإمارات وقعت أخيراً اتفاقيتي تعاون مع منظمة الصحة العالمية لتطوير القطاع الصحي في اليمن، عبر تنفيذ عدد من المشاريع والبرامج لدعم الخدمات الصحية وتوفير الرعاية الطبية اللازمة للأشقاء، بقيمة 50,5 مليون درهم.

 

*من رعد الريمي

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *