التخطي إلى المحتوى
حروب الصمت

بوابة حضرموت / رائد الفضل / عدن 

 

 

1394112204

 

 

الحقوقيين وهم من كانوا يدافعوا عن المظلوميين ولكن ما يحز بالنفس ان المناطق الوسطى تئن تحت وطأت التهميش ل كوادرها وبالطبع اغلبهم اولاد من قتلتهم الحكومه والجبهه انذاك.

 

وفي الحوار الوطني لم تثر هذه القضيه ولم يتم ادراجها ضمن العداله الانتقاليه وهو الامر الذي كان كجزء من الحل تعويضات ومساعدة الأسر التي تضررت وكذلك النسيج الاجتماعي بحاجه الى اعادة لحمته وخلق حاله من الطمأنينه بوجود عداله انتقاليه.

 
و احتراما لتضحيات الشهداء من طرفي ذلك الصراع هو العمل التنموي واعادة نفوذ المناطق الوسطى في المشاركة بأتخاذ القرار ففي هذه المناطق ترزح قيادات اكفاء في العمل السياسي ولديهم خبره من الصراعات وخبرة ان التعايش والمدنيه هي الحل السليم لنهوض البلد والتحول الحقيقي للديمقراطيه.

اخيراً اتمنى ان يتم مناقشة هذه القضيه وحلها ضمن الحل الشامل لمشكلات اليمن.لاحقا .وفي حال نسيان هذه القضيه فسيبقئ ابناء المناطق الوسطى في حيره من امرهم لماذا لا يتحدث احد عن معاناتنا التاريخيه.

 

قائليين للجميع لقد كنا على مر التاريخ منطقةصراع ما بين الشمال والجنوب..وتهميش الجميع لنا قي الوقت الذي ما زال البعض يطلق علينا لقب مخربين ومتمردين..ويبقى السؤال هل ستعود هذه الحروب في ظل تشابك الصراع اليمني؟

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *