التخطي إلى المحتوى
تفاصيل ليلة دامية شهدتها الضالع واستشهاد قيادي ميداني في المقاومة الشعبية

بوابة حضرموت / خاص 

مدينة-دمت-الضالع

 

 

اندلعت اشتباكات عنيفة بين رجال المقاومة الشعبية ومليشيا صالح والحوثي منتصف ليل يوم أمس الأحد في عدة جبهات منها بلدة الجليلة والحود والعرشي . 

 

وتمكنت المقاومة من تنفيذ عمليات نوعية ضد مليشيا صالح والحوثي بقذائف آر . بي .جي والأسلحة الرشاشة واشعال النيران في أماكن تمركزهم الدائم في مواقع اللواء 33 مدرع الذي تعرض لضربات موجعة . 

 

وقال سكان محليون لـ”بوابة حضرموت” أن عربات عسكرية شوهدت تهرع الى أماكن متفرقة من مواقع ميليشيات الحوثي التكفيرية بعد تعرضها لهجوم مباغت ويعتقد بأنها نقلت اعداد من قتلى مسلحي الحوثي الى مقر اللواء 33 مدرع ثم غادرت من المقر باتجاه مديرية قعطبة الشمالية .

 

وتأتي هذه المواجهات العنيفة التي تخوضها المقاومة لصد القوات التي تحشدها مليشيا صالح والحوثي والمعسكرات الموالية لهم والتي وصلت للضالع من صنعاء وإب وذمار في محاولة منها لبسط سيطرتها على مدينة الضالع كاملة والتوجه صوب عدن لإقتحامها . 

 

ويحشد مليشيا صالح والحوثي قوات إضافية موالية لهم تتبع لواء حمزة الواقع في محافظة إب , حيث أكدت مصادر من داخل اللواء لـ”بوابة حضرموت” تحرك كتائب عسكرية منه بإتجاه الضالع لتعزيز قوات اللواء 33 مدرع . 

 

من ناحية أخرى استشهد القائد الميداني في جيهة العرشي علي عبداللاه يوم أمس أثناء صد المقاومة الشعبية لمليشيا الحوثي التي حاولت السيطرة على جبل العرشي المطل على مدينة الضالع . 

 

*من عبدالرحمن النقيب 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *