التخطي إلى المحتوى
أكبر عوائل محافظة ذمار تعلن سحب أبنائها من جبهات القتال في صفوف الحوثي

بوابة حضرموت / متابعة

image

 

 أعلنت أكبر عائلة في محافظة ذمار ، وهي عائلة آل البنوس ، سحب أبنائها من جبهات القتال من صفوف الميليشيات، بعد مصرع أحد مشايخ العائلة على يد مسلح حوثي في المنطقة نتيجة خلافات على القيادة.

من ناحية أخرى ، شنت مقاتلات التحالف شنت سلسلة من الغارات على مواقع الميليشيات في نهم، مستهدفة المدفون ومحلي اللتين تحصنت فيهما عناصر للميليشيات، رغم قطع طرق الإمداد عنها القادمة من صنعاء وأرحب، كما استهدفت معسكر القوات الخاصة في منطقة الصباحة في غرب العاصمة.

وفي مأرب، واصلت قوات الجيش والمقاومة تقدمها في الجبهة الغربية لمدينة صرواح، وقصفت مواقع الميليشيات في تلك المناطق بالمدفعية الثقيلة، ما أسفر عن وقوع خسائر في صفوف تلك الميليشيات، بينها مقتل القيادي المتمرد عبدالحكيم البهلولي العذري، فيما تم أسر القيادي مختار محمد عامر.

وفي عمران، قصفت مقاتلات التحالف تجمعات للميليشيات في مديرية ذيبين، التي تضم مخازن أسلحة في إطار المؤسسة الاقتصادية العسكرية بالمنطقة، ما أدى إلى تدمير مخزن واحتراق كميات المحروقات التابعة للميليشيات التي كانت مخزنة في المنطقة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *