التخطي إلى المحتوى
صحيفة تكشف عن حجم وعدد الألوية التي ستشارك في معركة الساحل الغربي وموعد العملية

بوابة حضرموت / متابعات

yp08-01-2017-408540

 

 تحضر القوات الحكومية اليمنية بالتعاون مع التحالف العربي لدعم الشرعية لعمليات تحرير محافظة الحديدة وموانئها غرب اليمن.

وتقول مصادر عسكرية في الجيش اليمني أن معركة تحرير الحديدة ستبدأ وتحسم قبل بداية شهر رمضان، من أجل تأمين وصول المساعدات الإنسانية إلى جميع المناطق المحتاجة في المحافظة والمناطق المجاورة لها، التي بدأت مؤشرات المجاعة تظهر فيها، نتيجة منع الانقلاب لوصول تلك المساعدات إليها، واستمرارها في نهب واستغلال هذه المناطق الزراعية ومصائد الأسماك.

وذكرت المصادر العسكرية: أن جميع التجهيزات العسكرية والترتيبات والخطط الخاصة بمعركة تحرير الحديدة واستكمال تحرير الساحل الغربي لليمن استكملت، وفي انتظار قرار بدء المعركة البرية، التي حشدت لها قوات الجيش لواءين من أبناء إقليم تهامة، إلى جانب الألوية المشاركة في جبهات حرض والمخاء، والتي تقدر بـ11 لواءً، فضلاً عن مشاركة قوات التحالف العربي من خلال عمليات القصف الجوي وعبر البوارج البحرية، والإنزال البحري لقوات خاصة بعمليات اقتحام المدن.

وبحسب ما نقلت صحيفة «الإمارات اليوم» عن المصادر، فإن سيناريو تحرير عدن الخاطف قد يطبق في معركة الحديدة، وسيكون أكثر حذراً من تعرض المدنيين في المدينة إلى خسائر، جراء تمترس الميليشيات في الأحياء السكنية، واتخاذ المدنيين دروعاً بشرية.

وكانت مصادر عسكرية وقيادات رفيعة، أكدت استعداد قوات الجيش الوطني، لتحرير الحديدة عبر محورين عسكريين تنفذهما وحدات مدربة من المنطقة العسكرية الرابعة، من جهة الجنوب، والمنطقة العسكرية الخامسة، من جهة الشمال.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *