التخطي إلى المحتوى
الرئيس هادي: لا يمكن أن نقبل بمليشيات مسلحة ولن نقبل بعودة من لفظه الشعب بثورة عارمة

بوابة حضرموت / متابعة

10-04-17-667793438

 

دعا الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية ابناء الشعب اليمني الى الالتحام بالجيش والوطني في الجبهات ، مشدداً على ضرورة وحدة الصف ونبذ كل ما يفرق او يشتت الجهد.

 

جاء ذلك خلال اجتماع موسع حضره نائب رئيس الجمهورية الفريق علي محسن صالح ورئيس الوزراء الدكتور احمد عبيد بن دغر ، ومستشارو رئيس الجمهورية واعضاء مجلسي النواب والشورى والهيئة الوطنية للرقابة على تنفيذ مخرجات الحوار الوطني والشخصيات الوطنية والوجاهات الاجتماعية. وذلك حسب ما أوردته وكالة الأنباء اليمنية سبأ.

 

وأضاف في كلمته أمام الحاضرين: تذكروا بان حزبنا ومذهبنا الأكبر هو اليمن الذي يجمعنا جميعا بكل ألوانا وأطيافنا، وغريمنا واحد هو الانقلاب ومليشياته وأشخاصه ومن وراءهم “.

 

وقال :” لا أتوقع من اَي شيخ أو وجاهة اجتماعية أو حتى مواطن عادي ان ينام وهناك قطعة ارض في اليمن لازالت ترزح تحت المليشيات فما بالكم لو كانت قريتك أو مديريتك ، هبو هبة رجل واحد وخلصوا الوطن من هذا الوباء” .

 

وأضاف :” استعادة الدولة بمؤسساتها وتقويتها هدفنا جميعا وعلينا مساعدة الحكومة والسلطات المحلية وتمكينها من القيام بأدوارها وعدم تعطيلها أو مواجهاتها في حال تعارضها مع مصالحنا الشخصية أو الجهوية أو الحزبية ، اليمن والدولة هي قبيلتنا الكبيرة وشاهدنا جميعا ما حل بِنَا عدم أسقطت الدولة ” .

 

وأكد انه ليس هناك من يفكر في إلغاء أو إقصاء اَي مكون في إليمن .. وقال :” فأنتم اعلم الناس بما قدمناه حتى لا نستثني احدا ، ولكننا لن نقبل باي مليشيا مسلحة تفرض ارادتها وخياراتها الطائفية او المناطقية على اليمنيين ، كما لن نقبل بعودة من لفظه الشعب بثورة عارمة في ٢٠١١” .

 

وجدد تأكيده رغبة جميع أبناء الشعب اليمني للسلام العادل المبني على المرجعيات الثلاث المتمثلة بالمبادرة الخليجية واليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني و قرارات مجلس الأمن و في مقدمتها القرار 2216 .. وقال :” ودون ذلك مستحيل ان نقبل مهما كلفنا ذلك ” .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *