التخطي إلى المحتوى
قال أنهم دربوا 6 آلاف مقاتل استطاعوا قلب الموازين .. وزير الدفاع السوداني يكشف إنجازات بلاده في اليمن منذ الضربات الأولى لعاصفة الحزم

بوابة حضرموت / متابعة

13-04-17-513920434

 

قال وزير الدفاع السوداني الفريق أول ركن ” عوض أحمد ابنعوف ” اليوم الخميس ” أن القوات المسلحة السودانية كانت من أوائل القوات التي شاركت في عمليات قتالية جوية وبرية وبحرية في عمليات عاصفة الحزم” .

وفي تصريح نقلته ” البيان الإماراتية ” أشار ” ابنعوف ” إلى أن المقاتلات السودانية شاركت في أولى الضربات الجوية لمعسكرات الحوثيين، وكانت من أول الواصلين إلى أجواء المعركة في عمق الأجواء اليمنية”.

وأضاف الوزير السوداني ” أن القوات البرية السودانية كانت من أول المشاركين بلواء كامل سمي «لواء الحزم»، كما قامت القوة السودانية بتدريب ستة ألف مقاتل من الجيش اليمني التابع للحكومة الشرعية وأعادت تأهيلهم ليكونوا النواة الأساسية التي قام عليها الجيش الوطني اليمني.

وأكد ” ابنعوف ” ان المقاتلين اليمنيين الذين دربهم القوات السودانية استطاع قلب موازين القوة وتحرير الجزء الأكبر من أراضيه وحماية سيادته الوطنية من التدخلات الخارجية التي تستهدف الأمن القومي العربي بأكمله”.

وأوضح وزير الدفاع السوداني “إن القوة السودانية باليمن شاركت أيضا في «العمليات التعرضية» في عدة مناطق مختلفة، إضافة إلى قيامها بتأمين العديد من المنشآت الحيوية وحمايتها”.

وقال “أن الجيش السوداني هو عنصر قوة للدفاع عن الأمن القومي العربي وانه شارك عبر تاريخه الحافل بنصرة أشقائه في عمليّات خارج الوطن، كما حدث في لبنان، والكويت”.

وأضاف” أنه بحسب خطة التحالف في العمليات الأخيرة في تجريد الحوثيين من مصادر القوة والإسناد والدعم، فإن القوة السودانية شاركت بفعالية في صفوف الاقتحام الأولى واستطاعت أن تنفذ جميع المهام التي أوكلت إليها في المرحلة الأولى وسيطرت على الأهداف المحددة لها وأمنتها بعد أن حررتها.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *