التخطي إلى المحتوى
أحمد بلفقيه : التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري اليمني وعناصر الموت والإجرام بالجنوب

10556246_1413129182267270_7185733144931799731_n

بوابة حضرموت / أحمد سالم بلفقيه 

 

 

بدأت المبادرات الشخصية تذهب لتبدأ مرحلة المؤسسات الحزبية تسويق مبادراتها وقد افتتحها التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري ومن خلال البند الأول والذي نصه في الفقرة الاولى ما يلي:-
(1_ الإيقاف الفوري للاقتتال في عدن وجميع المناطق التي يجري فيها القتال, والشروع فوراً في تسليم السلاح من المليشيات المسلحة لأنصار الله والقوات الأمنية والعسكرية المشاركة في عملية اجتياح عدن والمناطق الأخرى ومن اللجان الشعبية المسلحة وانسحاب مليشيات أنصار الله والقوات الأمنية والعسكرية المساندة لهم من عدن والمناطق التي تم اجتياحها والسيطرة عليها بالقوة, وتحديد معسكرات خاصة لتجميع القوات الأمنية والعسكرية المنسحبة.).
فمن خلال القراءة السطحية للفقرة (1) من مبادرتهم تجعلك كجنوبي ترى مدى التحيز والشذوذ لليمني ومؤسساته الحزبية الرائدة خاصة حين التعامل مع الجنوب وشعبه وهنا بتجذر ذلك يتوجب علينا أن نحذر لحالة العداء للمؤسسات والتنظيمات اليمنية فبهذه طريقة تجعلون من أنفسكم (عدو الجنوب التاريخي) فمساواة المجرم السفاح ممن يشنون الحرب على الجنوب في مدنه وشوارعه وبعمارته التي يقنصون أولادكم كل الاهداف المتحركة من مدنيين اطفال وشيوخ ونساء حتى البهائم لم يتركوا لها حالها .
أي مساواة تسوقونها إيها الناصريون اليمنيون لمجرمين سفاحين دمروا عدن ومدن الجنوب ولازالت عصابات الشر تسيطر على كل المعسكرات الجنوبية ولازالت تقطع كل اوصال مديريات ومحافظات الجنوب منذ الهزيمة في العام 1994م ليومنا هذا بنقاط لا تميز بين الجنوبي فكلهم اهداف مشروعة للقتل إنها عساكر الشر والموت من أولادكم التي لا نقبل بوجودها في بلادنا الجنوبية ولن نسلم سلاحنا الشخصي الذي نقاوم به عصابات اليمن التي تمتلك الدروع والدبابات وما غنمناه سيكون نواة لجيشنا الجنوبي وسنسلمه عساكر الجنوب الذين قاعدتموهم قسرا منذ (21) عاما فلم تدينوا ذلك ولم تدينوا هزيمة الجنوب في حرب 1994م الظالمة على شعب الجنوب بل قمتم بتغطيتها جميعا .
إن الحرب اليوم التي تديرها عصابات الموت حلفاء الشر والشيطان من عيالكم المستوعبين تحت قيادات عصابات الحرب الاجرامية التي تدمر وتدير عجلة الموت بجنوبنا وعلى شعبن الجنوب الاعزل .
اننا نرى مدى تحيز مؤسساتكم قاطبة ومساواة قوى الاجرام لجحافل الموت اليمنية بشعب الجنوب الاعزل ومقاومته الشريفة فأي من القتلة والجنود تريدون استيعابهم لتستوعبوهم ثانية في معسكراتكم ولأي مرحلة مقبلة تذخرونهم!
نعم فلديهم الخبرة قد تراكمت من خلال سيول الدم التي سالت في شوارع الجنوب قاطبة بدماء الشهداء والجرحى .
أي خطاب ستوجهونه لثكالى الجنوب ولمن دمرت بيوتهم وفقدوا أبنائهم ؟
أيها الاحزاب اليمنية نخاطبكم ونوجه غليظ القول لكم وبصوت عال إنكم مجرمون شاركتم وغطيتم كل الحروب والدمار فأنتم مسئولون سيول الدماء التي سالت بدماء شعبنا بالجنوب منذ استقلال الجنوب وما تلى ذلك من مؤامرات بينية إلي اليوم في جنوبنا وبين شعب الجنوب.
أيها التنظيمات والمؤسسات اليمنية انكم اليوم ولعدم إدانتكم عجلة الحرب الإجرامية التي دمرت بلادنا الجنوب ترتكبون جريمة تضاف لسجلكم الجنوبي الإجرامي فلتتراكم لتبنوا به مستقبل العلاقات البينية اليمنية الجنوبية فمن يساوى بين الضحية والجلاد مشارك في الجريمة خاصة حين تكونون مؤسسات حزبية أو حضرية مشاركة الحكومة والإدارة ضمن المولاة أو المعارضة تفهم وتستوعب ما تقول في خطاباتها كساسة متخصصين .
نقول لكم ياعناصر الحرب والاجرام اليمنية من حزبية ومؤسسات عامة وجهوا كلامكم ومبادراتكم لشعب الجنوب مع الاعتذار فالجنوب هو المسبب الاصلي لحدث اليوم فالجنوب هو من به سيحل عليكم لعنة المولى وغضبه ليوم الدين وهو ناصر المظلومين .

 

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *