التخطي إلى المحتوى
قيادي بارز في حزب صالح يتهم الحوثيين بقتل ابن عمه بدم بارد في صنعاء

بوابة حضرموت / خاص

23-06-17-239258319

 

اردي ابن عم القيادي في حزب المؤتمر الشعبي العام، جناح صالح، ياسر العواضي في صنعاء على يد أحد مشرفي الحوثيين ومسلحيه. وقال ياسر العواضي إن ابن عمه عبد الجليل بلال العواضي، شاب في مقتبل العمر لقي حتفه برصاص مشرف الحوثيين ومسلحيه في مربع حزيز بالعاصمة صنعاء، أثناء قدومه من رداع مستقلا سيارة أخر موديل وحينما حاول الحوثيون نهب سيارته، وذلك في أحدث فصول التصفيات لكوادر حزب المؤتمر من الحوثيين وطرق إذلال قيادات الحزب التي مازالت حول صالح وتتمسك به.
وقال العواضي إن ابن عمه قتل بدم بارد، واستعرض حالات قتل مماثلة من قبل مشرفي الحوثي في نفس المنطقة لأشخاص من السواد في البيضاء والحدا وذمار، وارجع الحادث إلى طائفية الحوثيين بقوله: ” لعن الله الطائفية والعنصرية والسلالية ومن مشاريعه على أساسها “، وأضاف: ” في عاصمة الجمهورية اليمنية والتي من المفترض أو يجب أن تكون كذلك، قتلوا عبد الجليل وسرقوا حياته وأحلامه، اللعنة عليهم إلى يوم القيامة هم ومن يساندهم “، وفي مشهد ضعيف وهزلي قال العواضي ان ابن عمه طلع صنعاء ليشهد ليلة القدر وليدعوا خلالها على ” العدوان “!

 

وطوال الأشهر الماضية، تمادى الحوثيون في إذلال قيادات المؤتمر المتحالفة معها في الانقلاب، سواء عبر استهداف القيادات المؤتمرية وإهانتها باللطم في المؤسسات الحكومية، أو عبر عمليات القتل التي لا يحاسب عليها المشرفون الحوثيون.

 

وبحسب مراقبين، فإن مثل هذه الحالات تزيد من حالات التبرم داخل أعضاء وأنصار المؤتمر الشعبي الذين مازالوا موالين لصالح الذي أدار لهم ظهره وتركهم فريسة للحوثيين للقتل والإهانة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *