التخطي إلى المحتوى
القوات الشرعية تستعيد منطقة استراتيجية من «القاعدة» جنوبي اليمن
بوابة حضرموت / متابعة
9b909b02-be45-4d08-83bf-7450330af5aa.jpg
أفاد مسؤول عسكري بمحافظة أبين ، أن قوات الشرعية استعادت، اليوم الخميس، منطقة “خبر المراقشة” في محافظة أبين، جنوبي البلاد، من سيطرة تنظيم “القاعدة”.

حيت تعتبر”خبر المراقشة” منطقة استراتيجية ساحلية – جبلية، وتعد المعقل الرئيسي لتنظيم “القاعدة” ، ومسقط رأس زعيم التنظيم في محافظة أبين، جلال بلعيدي، الذي قتل في غارة جوية لطائرة من دون طيار، مطلع فبراير/ شباط 2016.

وقال قائد قوات “الحزام الأمني” في مدينة زنجبار (مركز أبين)، المقدم محمد العوبان، إن وحدات من الجيش، معززة بقوات التدخل السريع (وحدات خاصة)، سيطرت على منطقة “خبر المراقشة” في أبين، وصولا إلى بلدة “أحور” الساحلية. ولم يذكر العوبان، المناطق التي اتجه إليها عناصر “القاعدة”، الذين كانوا يتواجدون في المنطقة، التي سبق أن نفذت قوات أمريكية عملية إنزال جوي فيها، مطلع مارس/ آذار الماضي، أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى من التنظيم.

وأشار المسؤول العسكري إلى أن قوات الجيش نشرت نقاطا أمنية على طول الطريق الممتد بين مدينتي “شقرة” و”أحور”، الساحليتين القريبتين من منطقة “خبر المراقشة”. وذكر أن هذه العملية تتزامن مع وصول قوات اللواء “103” في الجيش، إلى مديرية “لودر”، في أبين، ضمن خطة الحكومة لمحاربة “القاعدة” وتتبع عناصره.

وأمس الأول، تعرض تجمع لجنود اللواء “103”، في منطقة “جحين”، على الطريق إلى لودر، لهجوم بسيارة مفخخة أسفر عن مقتل 6 جنود، وإصابة 35 آخرين. وفي وقت سابق اليوم، وصل محافظ أبين، اللواء أبوبكر حسين سالم، إلى بلدة “أحور”، تزامنا مع وصول وحدات من الجيش وقوات التدخل السريع إليها، في أول زيارة له إلى المنطقة منذ تعيينه قبل 5 أشهر

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *