التخطي إلى المحتوى
الحبيب علي الجفري يُعلق على الوضع الأمني في وادي حضرموت ويكشف سر صمته لفترة 21 يوم مضت على  اختطاف مولى الدويلة

بوابة حضرموت / خاص

339854_Large_20150417095512_12

 

علق الحبيب الداعية علي الجفري على الأحداث الأمنية بوادي حضرموت في سلسلة تغريدات نشرها على صفحته بالفيسبوك .

واستنكر الجفري في تغريداته حادثة اختطاف مولى الدويلة وسبب عدم إثارته للموضوع قائلا “مر21 يوما على اختطاف عبدالله مولى الدويلة الإداري بدار المصطفى بمدينة تريم بحضرموت ولم نُثر الموضوع لفسح المجال للجهات المختصة لأداء واجبها” .

مضيفا “حضرموت الوادي تعاني من حوادث القتل والاختطاف المتتالية التي تضررت منها شرائح المجتمع ولم تحظ بما حظيت به حضرموت الساحل على أيدي قوات النخبة”.

وأشار الجفري إلى أهمية تأمين وادي حضرموت من خلال أبناء حضرموت في النخبة قائلا “حلف قبائل حضرموت اجتمع وطالب بتأمين حضرموت الوادي من خلال أبناء حضرموت المنضمين إلى قوات النخبة، فأهل مكة أدرى بشعابها”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *