التخطي إلى المحتوى
الرئيس هادي خلال لقائه بالأمين العام للأمم المتحدة : سنظل دوما دعاة سلام  انطلاقا من مسؤولياتنا تجاه ابنا شعبنا

بوابة حضرموت / خاص

23-09-17-669647705

أكد فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، اليوم السبت، على أهمية بذل مزيد من التنسيق بين المنظمات الأممية و الحكومة الشرعية و على أهمية ممارسة مهامها من العاصمة المؤقتة عدن.
 

جاء ذلك خلال لقائه بالأمين العام للأمم المتحدة “أنطونیو غوتیریش ” بمكتب الأمين العام بالأمانة العامة للأمم المتحدة.

كما أكد الرئيس هادي على دعم جهود المبعوث الأممي اسماعيل ولد الشيخ تجسيدا للدعم والتجاوب المتواصل والصادق في محطات السلام والحوار المختلفة الذي تعاملت به الحكومة بشكل إيجابي بكافة محطاته وأخرها مقترح المبعوث الأممي بشأن الحديدة.

وقال فخامة الرئيس سنظل دوما دعاة سلام ونسعى لتحقيقه انطلاقا من مسؤولياتنا تجاه ابنا شعبنا اليمني كافه مؤكدا في هذا الصدد حرص فخامته على العمل للتخفيف من المعاناة الإنسانية بوصول المساعدات الإنسانية لكل اليمنيين في كل المناطق وفي مقدمتها المناطق الخاضعة لسيطرة الانقلابيين.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *