التخطي إلى المحتوى
عن أي احتفالات تتحدثون معشر الانقلابيين

21-07-17-887082011

بوابة حضرموت / محمد بارمادة

احتفلوا بذكرى انقلابهم واغتصابهم للوطن … احتفلوا على جثثت وجماجم أبناء اليمن … احتفلوا بالمزيد من إفقار أفقر بلد عربي, فضلاً عن اتساع حجم المجاعات وانتشار وباء الكوليرا في معظم أنحاء البلاد.. احتفلوا في صنعاء بالذكرى الثالثة على اجتياحهم لها، وإدخال اليمن في أتون حرب دموية لا تبقي ولا تذر و لا تزال قائمة..

 

احتفلوا بعد أن دمروا الاقتصاد و فرضوا أنواعاً من الجبايات على جميع قطاعات الدولة… احتفلوا بعد أن أدوا إلى ارتفاع معدلات البطالة وسوء التغذية ودخول اليمن نفق المجاعة وهاوية الفشل الشامل على مختلف الأصعدة… احتفلوا بجرائمهم الممنهجة ضد المدنيين وتعذيب المختطفين في سجونهم …. احتفلوا بقصفهم الهستيري على المواطنين بتعز العز .

 

احتفلوا بعد أن أصبح من المتعذر عودة 4.5 مليون طفل في اليمن إلى مدارسهم العام الدراسي الحالي بسبب عدم صرف رواتب معلميهم منذ عام تقريبا … احتفلوا بعد أن ارتكبوا جرائم بشعة بحق أطفال وشباب اليمن في المحافظات التي يسيطروا عليها … احتفلوا بعد أن زجوا بالأطفال والشباب في جبهات القتال على الحدود وهم يدركوا إن مصيرهم القتل بسبب فارق القوة وغياب الاحتياطات وانكشافهم التام .

 

احتفلوا بعد أن بلغ عدد ضحاياهم من القتل والإصابة والاعتداء الجنسي 1600 شخصا خلال فترة الثلاث سنوات لانقلابهم … احتفلوا بعد اختطاف وإخفاء وتعذيب خلال الفترة نفسها إلى ما يقارب 3342 حالة … احتفلوا بعد أن ارتكبت مليشياتهم من الانتهاكات ما يشيب لها الولدان … احتفلوا بعد أن اقتحموا ونهبوا واحتلوا الممتلكات العامة والخاصة ….

 

عن أي احتفال تتحدثون وانتم من انقلب على شرعية الرئيس عبدربه منصور هادي وقتلتم الحياة السياسية واسقطم مقومات الدولة وفصلتم القوانين على مقاسكم وأرهبتم الصغار قبل الكبار …

 

عن أي احتفالات تتحدثون .. بماذا تحتفلون ؟ بالحرب والذمار والقتل والتهجير وسفك الدماء ثم عن أي احتفالات وفرح تتحدثون وأنا أرى الأطفال يسوقون إلى الجبهات ويقتلون , وارى النساء تترمل والحرب تستعر وتشتد .

 

وأخيرا أقول نحن من سيحتفل يا سادة ولكن على طريقتنا الخاصة ، سنحتفل بمحاربتكم والقضاء عليكم وإرجاعكم إلى جحوركم ، سنحتفل برفع ظلمكم وقهركم وسلبنا لأبسط حقوقنا ، سنحتفل بثورتينا الحقيقيتين الـ 26 من سبتمبر والـ 14 من أكتوبر ورفع علم الجمهورية اليمنية بقيادة رئيسنا الشرعي عبدربه منصور هادي على جبال مران وان غدا لناظرة قريب .. والله من وراء القصد

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *