التخطي إلى المحتوى
الهلال الاحمر الإماراتي يسير قافلة مساعدات إغاثية للبدو الرحل بعزلة باقتيبة بمديرية مرخة في شبوة

بوابة حضرموت

IMG-20180204-WA0003-750x430

سيرت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي أمس قافلة مساعدات إغاثية متنوعة لأهالي عزلة باقتيبة النازحين منذ عقود “بدو رحل” في مديرية مرخة السفلى بمحافظة شبوة اليمنية.
وتأتي هذه المساعدات الإغاثية التي تضمنت – المواد الغذائية الأساسية والإستهلاكية ومخيمات إيواء – في إطار الجهود التي تبذلها الهيئة بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” لتنفيذ المشاريع التي تغطي الجوانب الإغاثية والصحية والتعليمية والبنية التحتية في مختلف المحافظات المحررة ومنها شبوة التي تعمل بها الهيئة حاليا عبر مجموعة من المشاريع التنموية والخدمية التي من شأنها أن تحسن من الحالة المعيشية لسكانها.
وأكد محمد سيف المهيري رئيس فريق الهلال الأحمر الإماراتي بمحافظة شبوة خلال تسليم المساعدات أن الحملة تهدف إلى تحسين الحياة المعيشية للأهالي عبر توفير متطلبات المرحلة من مساعدات إنسانية وإغاثية وتنموية..
موضحا أن هذه المساعدات تأتي في سياق الجهود التي تبذلها دولة الإمارات في مجال العمل الخيري والإنساني وحرصها على تخفيف وطأة معاناة الشعب اليمني الشقيق.
وقال أن المساعدات الإماراتية تأتي إستجابة لمعاناة أهالي عزلة باقتيبة بمرخة السفلى لسد الفجوة الغذائية لدى سكان النازحين إليها منذ عقود وتزويدهم بمخيمات إيواء تكفل لهم المبيت الآمن ومساعدة هذه الأسر على تجاوز الحالة التي تسببت الأوضاع الإنسانية والاقتصادية الصعبة في إتساعها والتخفيف إلى حد كبير من معاناتهم.
وعبر أهالي عزلة باقتيبة عن مشاعر الفرح عقب تسلمهم المواد الاغاثية والمخيمات الإيوائية من فريق الهلال الأحمر الإماراتي رغم ما تحمله قلوبهم من أحزان بسبب أوضاعهم التي يعيشونها جراء الوضع الإنساني الصعب التي تسببت به الميليشيا الحوثي الايرانية. وأشاد مبارك باقتيبة نيابة عن الأهالي بجهود دولة الإمارات قيادة وحكومة وشعبا ووقفتها الأخوية النبيلة إلى جانبهم ومساعيها الخيرة المتواصلة ضمن عمليات الإغاثة المستمرة لأبناء شبوة خصوصا والشعب اليمني عموما ..
مؤكدا أن هذه المساعدات الإماراتية هي أول تدخل إنساني إغاثي على صعيد المنظمات المحلية والدولية المعنية لمساعدتهم منذ ماقبل حرب مليشيات الحوثي الإرهابية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *