التخطي إلى المحتوى
التحالف العربي يطلق «عملية السيل الجارف» لتطهير المحفد من القاعدة

بوابة حضرموت

قوات-التحالف-العربي-في-اليمن3

بدعم من قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية لدعم الشرعية في اليمن بدأت أمس “عملية السيل الجارف” لتطهير جيوب وأوكار مسلحي عناصر تنظيم “القاعدة” من مديرية المحفد ووادي حمارا آخر منفذ للإرهابيين في محافظة أبين.

ونفذت قوات الحزام الأمني خطة عسكرية محكمة شملت حملات دهم للعناصر والجيوب الإرهابية في محافظة أبين في ظل استمرار “عملية السيل الجارف” في ملاحقة عناصر التنظيم بمديرية المحفد لحين التأكد من خلو المنطقة من أي جيوب تابعة للجماعات الإرهابية والتي تعد أكبر معاقل ” القاعدة ” في أبين حيث كانت هناك معسكرات تدريبية في جبال المنطقة للتنظيم.

وأسفرت العملية عن مقتل قيادي “القاعدة” الملقب بأبو محسن باصبرين بعد مواجهات مع قوات الحزام الأمني إضافة إلى تكبد العناصر الإرهابية خسائر فادحة في العتاد والأرواح وهزائم كبيرة فيما تم القبض على عنصرين خطيرين ضمن قائمة المطلوبين.

وتمكنت قوات الحزام الأمني وبإسناد ودعم من قوات التحالف العربي من اقتحام المواقع التي كانت تتحصن بها عناصر تابعة لتنظيم القاعدة في مديرية المحفد ووادي حمارا الواقع في محافظة أبين وتطهيرها. وتقدم أبناء محافظة أبين بالشكر والعرفان إلى دول التحالف العربي وعلى رأسهم المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات لتقديمهم كل أوجه الدعم والمساندة في معركة أبين ضد العناصر الإرهابية المتبقية.
يذكر أن قوات التحالف العربي نفذت عملية عسكرية خاطفة نجحت في طرد مسلحي القاعدة من محافظة حضرموت في إبريل 2016 بعد أن ظلت مسيطرة عليها لمدة عام مستغلة الانفلات الأمني عقب انقلاب ميليشيا الحوثي الإيرانية على السلطة الشرعية.
وأسهمت هذه العملية في استعادة المرافق الحيوية في محافظة حضرموت أبرزها إعادة ميناء المكلا لخدمة أبناء اليمن وتحويل عائداته بما يخدم التنمية والاستقرار.

التعليقات