التخطي إلى المحتوى
عملية “السيل الجارف” توجه ضربة جديدة للقاعدة باليمن

بوابة حضرموت / سكاي نيوز

1-1028805

 

نجحت قوات الحزام الأمني والتدخل السريع، ضمن عملية “السيل الجارف”، بإسناد من قوات التحالف العربي، الخميس، في اقتحام ومداهمة مواقع تنظيم القاعدة في المحفد، أكبر مديرية بمحافظة أبين اليمنية، ووادي حمارا، مما أسفر عن ضبط عناصر من التنظيم بينهم مسؤوله المالي.

وذكرت وكالة أنباء الإمارات “وام” أن العملية أسفرت عن ضبط المسؤول المالي للتنظيم، ابن عم ومرافق قيادي القاعدة ناصر مبارك الماحل، ليشكل ذلك ضربة في آخر منفذ للإرهابيين بمحافظة أبين جنوب شرقي اليمن، وسط فرار لعناصر التنظيم الإرهابي.

وتوغلت قوات الحزام الأمني في مناطق جبلية داخل مديرية المحفد ووادي حمارا، الذي يبلغ طوله 25 كلم، وتستخدمه العناصر الإرهابية كمأوى لها، وقامت بتطهيرها من مسلحي “القاعدة” وسط تقدم كبير للقوات.

وعثرت القوات على مستودعات تضم كميات كبيرة من الصواريخ والذخائر والعبوات الناسفة وقذائف المدفعية التابعة لعناصر القاعدة في وادي حمارا، كانت تخطط لاستخدامها ضد المدنيين.

و تستهدف عملية “السيل الجارف” تطهير مديرية المحفد ووادي حمارا من جيوب وأوكار مسلحي تنظيم القاعدة، وتعد من أهم العمليات العسكرية ضد التنظيم كونها ستقرر مصيره في محافظتي أبين وشبوة.

يأتي ذلك في الوقت الذي قتل القيادي في مليشيات الحوثي الإيرانية، ‫إسماعيل الخولاني، في غارة جوية لمقاتلات التحالف في‫ مديرية صرواح بمحافظة مأرب.

وقالت مصادر عسكرية، إن مقاتلات التحالف العربي قصفت اجتماعا لقيادات تابعة للحوثيين غربي صرواح، صباح الجمعة.

وأضافت أن 3 من مليشيات الحوثي لقوا مصرعهم وجرح آخرون أثناء محاولتهم التسلل إلى مواقع الجيش اليمني في نفس المنطقة.

وفي محافظة حجه الحدودية مع السعودية، ذكرت مصادر عسكرية أن قوات الشرعية سيطرت على جمرك مدينة حرض القديم بمديرية حرض بالمحافظة ، بعد معارك عنيفة مع الحوثيين، وبإسناد من مقاتلات التحالف.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *