التخطي إلى المحتوى
رئيس الجمهورية يستقبل المبعوث الأممي الجديد لليمن

بوابة حضرموت / سبأنت

1

استقبل فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية صباح الْيَوْمَ مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الجديد الى اليمن مارتن غريفيث بحضور نائب الرئيس الفريق الركن علي محسن صالح ورئيس الوزراء الدكتور احمد عبيد بن دغر ونائب رئيس الوزراء وزير الخارجية عبدالملك المخلافي.

وفي اللقاء رحب فخامة الرئيس بالمبعوث الاممي في لقاءه الاول بعد تعيينه وتسلمه مهامه كمبعوث سلام الى اليمن مؤكدا على دعم جهوده وتقديم كافة التسهيلات لانجاح مهامه .

وقال فخامته ” سنظل دوما دعاة سلام كتأكيد صادق على نهجنا وانطلاقاً من مسؤولياتنا الوطنية والأخلاقية تجاه وطننا وشعبنا نحو السلام الذي ننشده وقدمنا من أجلة التضحيات والتنازلات تباعا في كافة محطات الحوار والسلام المختلفة والتي قوبلت دوما بالتشدد والرفض من قبل الميليشيا الانقلابية التي لا تكترث لمعاناة شعبنا في مواصلة لتنفيذ رغباتها وأجندتها الدخيلة “.

ولفت الى تجارب المشاورات السابقة مع الانقلابيين الذين لا يوفون بوعود أو عهود أو يكترثون للمجتمع الدولي وقرارات الشرعية الدولية ومرجعيات السلام ذات الصلة المتمثّلة بالمبادرة الخليجية واليتها التنفيذية المزمنة ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني والقرارات الاممية وفِي مقدمتها القرار 2216م.

وفِي اللقاء استعرض فخامة الرئيس واقع الأوضاع في اليمن منذ انقلاب المليشيات الحوثية الايرانية على التوافق والسلام في اليمن تنفيذا لمخططات واجندة ايران المعادية لليمن والمستهدفة لدول الجوار وما خلفته معها من معاناة انسانيه وحصار للمدن والعبث بمقدرات البلد في كافة المجالات وما احدثته من كارثة إنسانية.

من جانبه عبر المبعوث الأممي عن سروره بهذا اللقاء.. معبرا عن تفاؤله الكبير في السير قدما لتحقيق تطلعات الشعب اليمني نحو الأمن والاستقرار المنشود..مشيدا في هذا الصدد بحنكة وحكمة فخامة الرئيس وجهوده المبذولة نحو السلام رغم صعوبة الأوضاع وتداعيات الحرب التي يعاني منها الشعب اليمني.

وأكد أنه سيبذل جهود مضاعفة لإحلال السلام على اساس مبادرة مجلس التعاون الخليجي وآلياتها التنفيذية المزمنة ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصالة وفِي مقدمتها القرار 2216.

وعبر عن تطلعه على العمل مع الحكومة اليمنية وقيادتها الشرعية والانخراط مع جميع أصحاب المصلحة من دون استثناء لإنهاء الانقلاب وتحقيق السلام الذي طـــال امده.

حضر اللقاء مدير مكتب رئاسة الجمهورية الدكتور عبدالله العليمي.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *