التخطي إلى المحتوى
المتحدث باسم الحوثيين يدعو لاستكمال الحوار السلمي الذي ترعاه الامم المتحدة ولكن بعد وقف كامل للهجمات

YEMEN-POLITICS-DEMO

 

بوابه حضرموت / متابعات

 

 

دعا محمد عبدالسلام، المتحدث باسم جماعة الحوثي، الأربعاء، إلى العودة لطاولة الحوار السلمي الذي ترعاه الأمم المتحدة مع الحكومة اليمنية، مشترطا وقفا كاملا لإطلاق النار.

 

 

وقال عبدالسلام عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك: “نؤمن بأن الحوار والتفاهم يعد مبدأ أخلاقيا ودينيا ووطنيا، وهو منهج التزمنا به في مواجهة المشاكل والأزمات، وقد كانت مشاركتنا في مؤتمر الحوار الوطني إيجابية ومثمرة وبناءة كما وصف ذلك مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الى اليمن السيد جمال بن عمر.”

 

 

وتابع قائلا: “نعتبر جهود الأمم المتحدة في اليمن جهودا إيجابية، ومواقفها المعلنة ظلت الى جانب دعم الحوار الوطني ولقاءات التفاهم، ورفض الحرب العدوانية على اليمن ولهذا نرحب بأي جهود من قبل الأمم المتحدة تقف إلى جانب الحلول السلمية.. ونطالب – وبعد التوقف التام للعدوان الغاشم على اليمن وفك الحصار الشامل على الشعب- باستئناف الحوار الوطني برعاية الأمم المتحدة من حيث توقف جراء العدوان.”

 

 

وأشار المتحدث إلى أن “مخرجات مؤتمر الحوار الوطني التي تم التوافق عليها لا تزال تمثل مرجعية توافقية، وتطبيقها هدف من أهداف ثورة الـ21 من سبتمبر.. ونؤكد أن اتفاق السلم والشراكة والذي تم التوافق عليه من قبل كل الأطراف السياسية وبرعاية مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن يمثل اتفاقا مهما فيما يخص معالجة الاختلالات والتجاوزات لمخرجات مؤتمر الحوار الوطني والذي تضمن معالجات مهمة في إطار السلم والشراكة وشكل الدولة وغيرها من القضايا ذات البعد الوطني.”

 

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *