التخطي إلى المحتوى
الإمارات أهدتنا جيش من أبنائنا وضربت الإرهاب بيدٍ من حديد، ودعمتنا بيد مليئة بالخير

بوابة حضرموت / المندب نيوز

1

عملت دولة الإمارات العربية المتحدة منذُ الوهلة الأولى في التفكير بمحافظة شبوة الجنوبية ، على تكوين جيش باسم النخبة الشبوانية والمكونة من أبنائها لتطهيرها من عناصر تنظيم القاعدة , حيث سحقت التنظيم في عمليات متنوعة بالمحافظة وأصبحت تمتلك جيش ينتشر في غالبية المناطق وتنعم بالأمن والاستقرار. على صعيد متصل  لعينة من المواطنين حيث أكدوا مدى ثناؤهم على الدور الإماراتي البارز في محافظة شبوة.

حيث قال المواطنون ان الامارات حققت حلم أبناء محافظة شبوة وذلك في تكوين جيش منظم خاص بهم يخضع لقيادة واحدة , وعمل هذا الجيش تحت مسمى النخبة الشبوانية على محاربة اوكار تنظيم القاعدة والذي نجح في كل مهماته وكسر شوكة التنظيم في محافظة شبوة.

وأضاف المواطنون في خطابهم ان الامارات بفعلها اهدت أبناء شبوة ماكانوا يحلمون به وهو جيش خاص بهم , أيضاً ضربت الإرهاب بيدٍ من حديد وذلك عبر مشاركة القوات الإماراتية المسلحة في معارك خاضتها برفقة النخبة الشبوانية ضد تنظيم القاعدة في عملياتها . على صعيد متصل اكد المواطنون ان الامارات لم تكتفي بالدعم العسكري والتسليح لقوات النخبة الشبوانية بل عملت على مد يد الخير عبر توفير المساعدات الإنسانية واغاثة أبناء محافظة شبوة ومساعدتهم وإقامة مشاريع في المحافظة والتخطيط بازدهار المحافظة ودعم وتعزيز بنيتها التحتية.

وختم المواطنون حديثهم بالشكر والثناء لدولة الإمارات على ماقدمته ولازالت تقدمه في محافظة شبوة.

التعليقات