التخطي إلى المحتوى
قوات الجيش الوطني تحرر عدد من المواقع الاستراتيجية في البيضاء

بوابة حضرموت / سبأنت

12

أطلقت قوات الجيش الوطني مسنودة بمقاتلات التحالف العربي ،اليوم الأربعاء، عملية عسكرية واسعة تمكنت خلالها من تحرير عدد من المواقع الاستراتيجية في محافظة البيضاء.

وقال أركان حرب محور البيضاء العميد محمد علي العمري لـ (سبتمبرنت)”أن قوات الجيش الوطني وبإسناد من مقاتلات التحالف العربي، اطلقت عملية عسكرية واسعة من محورين، وهما محور نعمان ومحور ناطع-الملاجم، تمكنت خلالها من تحرير عدد من المواقع الاستراتيجية”.

واضاف “تقدمت القوات المشاركة من المحورين، حيث انطلقت قوات اللواء 153 مشاة بقيادة العميد أحمد صالح احمد العقيلي، واللواء 173 مشاة بقيادة العميد صالح عبدربه المنصوري، واللواء 163 مشاة بقيادة صالح لقصم، من محور ناطع باتجاه مديرية الملاجم وقطعت الطريق المؤدي إلى عقبة القنذع، فيما تقدم اللواء 26 مشاة الذي يقوده قائد محور بيحان اللواء الركن مفرح محمد بحيبح، واللواء 19 مشاة بقيادة العميد علي صالح الكليبي، باتجاه عقبة القنذع”.

وأكد العميد العمري أن أبطال الجيش الوطني تمكنوا من تحرير عقبة القنذع بالكامل..مشيراً إلى أن العقبة تسيطر على الخط الرابط بين مديرية نعمان في البيضاء ومديرية بيحان التابعة لمحافظة شبوة، بعد معارك عنيفة مع مليشيا الحوثي الانقلابية التي كانت متمركزة في العقبة.

ولفت أركان حرب محور البيضاء إلى أن قوات الجيش الوطني قطعت خط امداد المليشيا في منطقة آل عواض والوهبية بعيد تحرير عقبة القنذع، وسقوط كل عناصر المليشيا التي كانت متمركزة فيها بين قتلى وجرحى وأسرى..مشيراً إلى أن التقدمات مستمرة باتجاه مديرية الملاجم، مؤكداً أن تحرير منطقة آل عواض خلال الساعات القادمة.

وأكد العميد العمري أن قوات الجيش الوطني تواصل تقدمها لقطع الخط الدولي الرابط بين محافظتي البيضاء وصنعاء في منطقة آل عريف بمديرية الملاجم..موضحاً أن قوات الجيش الوطني على بعد 30 كيلو متر من خط الامداد الآخير للمليشيا في الخط الدولي بمنطقة آل عريف..مؤكداً أن هذه المسافة عبارة عن أرض مفتوحة وليس فيها أي تواجد للمليشيا وأن الساعات القادمة ستكون فيها أخبار مبشرة.

و أسفرت المعارك عن مصرع أكثر ٣٧ عنصراً من مليشيا الحوثي الانقلابية بينهم مصور حربي للمليشيا، وجرح آخرين بنيران أبطال الجيش، فيما أسر أكثر من 30 عنصراً من المليشيا، فضلاً عن تدمير ثلاثة أطقم قتالية وتدمير عربة (بي ام بي) تابعة للمليشيا، وسط فرار جماعي لعناصر المليشيا.

التعليقات