التخطي إلى المحتوى
ميليشيات الحوثي تدفع بأطفال صنعاء إلى معارك الحديدة

بوابة حضرموت / العربية

Newly recruited Houthi fighters chant slogans during a gathering in the capital Sanaa to mobilize more fighters to battlefronts to fight pro-government forces in several Yemeni cities, on February 2, 2017. / AFP PHOTO / MOHAMMED HUWAIS

بعد إنجاز مهمة استعادة مطار الحديدة، تستعد قوات الجيش اليمني مدعومة بالتحالف للتقدم نحو ميناء الحديدة لاستعادته من ميليشيات الحوثي، حيث يستمر وصول المزيد من التعزيزات العسكرية لبدء معركة الميناء.

وبحسب شهود عيان في صنعاء، فقد لجأت الميليشيات إلى اقتياد عشرات الأطفال من صنعاء إلى الحديدة للمشاركة في القتال لتعويض خسائرها هناك.

 

وتدور اشتباكات متقطعة في أطراف المدينة وقصف متبادل، والمقاومة تدشن حملة لإزالة شعارات وصور قيادات الحوثي.

ميليشيات الحوثي أغلقت أحياء سكنية عدة، منها الربصة وباب مشرف والكورنيش بالسواتر الترابية، وحفر الخنادق، وتحصنت عناصرها بالمباني الكبيرة والفنادق، وتمركزت عرباتها العسكرية في الشوارع الفرعية.

مصادر ميدانية أكدت أن ميليشيات الحوثي لم تكتف باحتجاز المدنيين واستخدامهم دروعاً بشرية داخل الأحياء، بل مارست كل أنواع الترهيب ضد الراغبين في النزوح.

ويبدو أن التقدم اللافت لقوات الشرعية أصاب الانقلابيين بحالة من الفزع والهلع دفعتهم إلى تفخيخ الشوارع المؤدية إلى قلب المدينة بكمية كبيرة من الألغام.

 
 

التعليقات