التخطي إلى المحتوى
بعد رفض البرلمان بإسلام أباد المشاركة بـ”عاصفة الحزم” رئيس وزراء باكستان يلتقي العاهل السعودي في الرياض على رأس وفد عسكري رفيع

000-858371081429806483682 (1)

 

بوابه حضرموت / سي ان ان 

 

 

وصل رئيس الوزراء الباكستاني، نواز شريف، الخميس، إلى السعودية لبحث الملف اليمني، وذلك في زيارة تأتي بعد أن رفض البرلمان في بلاده المشاركة في عمليات عاصفة الحزم التي تقودها السعودية ضد جماعة الحوثي في اليمن.

 

 

ويُذكر أنه ورغم رفض البرلمان الباكستاني المشاركة في هذه العمليات إلا أن قوات باكستانية شاركت في تدريبات عسكرية مع القوات البرية السعودية في منطقة الباحة جنوبي غرب المملكة، خلال عمليات عاصفة الحزم.

 

 

وبحسب وكالة الأنباء السعودية الرسمية فإن الاجتماع حضره كل من “الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية، وصاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، وصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، وصاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وزير الدفاع رئيس الديوان الملكي المستشار الخاص لخادم الحرمين الشريفين، معالي وزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العيبان، ومعالي وزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور سعد بن خالد الجبري ومعالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عادل بن زيد الطريفي.”

 

 

على الصعيد الآخر ذكر التقرير أنه الاجتماع حضره من الجانب الباكستاني كل من “وزير الدفاع خواجه محمد آصف، ومعالي قائد الجيش الجنرال راحيل شريف، ومعالي وزير الدولة للشؤون الخارجية طارق فاطمي، ومعالي رئيس الاستخبارات العسكرية الفريق رضوان اختر، ومعالي وكيل وزارة الخارجية اعتزاز أحمد شودري، وسفير باكستان لدى المملكة منظور الحق.”

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *