التخطي إلى المحتوى
نداء وإستغاثة من العاصمة المنكوبة عدن

بوابة حضرموت / خاص / الاءجمال الميسري

 

تنزيل (2)

مأساوية هي اوضاع الأسر التي طالتها ويلات الحرب والدمار والتشريد التي خلفتها قذائف ونيران الاحتﻻل اليمني .. واوضاع النازحين في العاصمة عدن تحكي عن الواقع الحقيقي للمأساة الذي يعيشوه بكل فصوله وتبعاته من تهجير وإبعاد وخوف وتشريد وتنكيل وفقر وحاجة وانعدام ابسط متطلبات الحياة من مأكل ومشرب وملبس ومسكن وغيره .
لم يكونوا على درايه بأن تلك القذائف التي سقطت على منازلهم هي الحائل بينهم وبين مساكنهم التي كانت تأويهم لينتقلوا بعدها ليعيشوا في كنف المعاناة التي تقهر كل من اقترب وتوغل في تفاصيل حياتهم الأكثر من مأساوية … خروجهم من ديارهم بصورة مفاجئة بعد أن أمطرتهم قوات اﻻحتﻻل اليمني المدعومة بميليشيات الحوثي بالقذائف جعلهم ينجون بجلودهم ويغادرون دون أخذ أي شيء من مﻻبس وغيره ، وهم في حاجه ملحة لما يسدون به رمقهم أو يكتسون به ويعيشوا عليه في ايام شديدة وعصيبة كهذه .
كان هناك متطوعون وخيرين وأسر استشعروا بالواجب فغدوا يقاسمونهم طعام أوﻻدهم الذي لم يتبقى منه إلا القليل أو مﻻبسهم وأدواتهم ليرسموا اروع صور التعاطف والتراحم والإخاء ولكن ماأفادنا به النازحين أن الموجود أقل من القليل فحتى الاسر القريبه من اماكن تواجدهم مالديهم بالكاد يكفيهم لأيام قﻻئل فأقتضت الحاجة لتوجيه نداء عاجل لكل من لديه القدرة على القيام بالواجب الانساني تجاه اخوانه وأهله النازحين بسرعة التوجه إلى أماكن تواجدهم في مدارس المنصورة مثل : (مدرسة بن زيدون ، ثانوية المنصورة … )وغيرها من المديريات لمساعدتهم بأي شكل من الأشكال فهم بأمس الحاجة لكل شي يمكن أن تجود به أنفسكم ..
 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *