التخطي إلى المحتوى
مصر تمدد بقاء جيشها في الخليج والبحر الأحمر لـ3 شهور أو لحين انتهاء “عاصفة الحزم”

Relatives of victims in the sunken Al Sa

 

بوابه حضرموت / سي ان ان 

 

قررت الحكومة المصرية تمديد فترة بقاء عناصر من القوات المسلحة خارج البلاد، بهدف “الدفاع عن الأمن القومي المصري والعربي”، في منطقة الخليج والبحر الأحمر، لمدة ثلاثة أشهر إضافية، أو لحين انتهاء المهمة القتالية.

 

 

وذكر بيان لمجلس الوزراء، أورده التلفزيون المصري، أن المجلس وافق خلال اجتماعه الأحد برئاسة إبراهيم محلب، على طلب وزارة الدفاع بتمديد فترة إرسال عناصر من القوات المسلحة في الخارج، نظراً لاقتراب الفترة المحددة في القرار الجمهوري من نهايتها.

 

 

وكان الرئيس عبدالفتاح السيسي قد أصدر قراراً في 26 مارس/ آذار الماضي، بإرسال عناصر من القوات المسلحة في مهمة قتالية خارج حدود الدولة لمدة 40 يوماً، للمشاركة في تحالف “عاصة الحزم”، الذي تقوده المملكة العربية السعودية، ضد جماعة “الحوثيين” في اليمن.

 

 

وأشار بيان مجلس الوزراء إلى أن المدة المحددة في قرار رئيس الجمهورية قد قاربت على الانتهاء، وأضاف أن “المبررات التي استلزمت إصدار هذا القرار ما زالت قائمة”، ولذلك طلبت وزارة الدفاع تمديد هذه المدة، ووافق مجلس الوزراء على ذلك.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *