التخطي إلى المحتوى
مصدر خليجي : انشقاق قيادات المؤتمر كان للنجاة بأنفسهم .. والأحزاب اليمنية موقفها مخزي من الشعب

28-02-15-305399088

 

بوابه حضرموت / خاص

 

 

قال مصدر خليجي أن انشقاق قيادات المؤتمر المقربة من المخلوع صالح جاء للنجاة بأنفسهم والفرار من الحرب التي أشعلوها بعد أن شعروا بتحول الموازين والمتغيرات .

 

 

وأضاف المصدر “يستحيل أن يكون لهذه القيادات مستقبل سياسي لليمن , فالشعب لن يقبلهم , وسيكون مصيرهم في النهاية المحاكمة جراء ما ارتبكوه من ذنوب وجرائهم بحق الشعب” و استغرب المصدر من الموقف المخزي للحزب الإشتراكي اليمني مما يحدث بالجنوب واصفا قياداته بأنها لا زالت تحت ابط صالح ولم تتحرر من عبوديتها بعد .

 

وعن حزب البعث قال “البعث أصبح قسمين , بعث العراق وهو موالي للمخلوع صالح , وبعث سوريا وهو موالي لإيران وبالتالي موالي للحوثي .

 

وأضاف المصدر ” عمل صالح منذ فترة حكمه على زرع عناصره وسط الأحزاب حتى استطاع أن يتحكم ببيانات وقرارات الأحزاب اليمنية وفق هواه ومن ضمنها حزب البعث والإشتراكي وحتى حزب الإصلاح الذي أسسه عام 1990″ .

 

مضيفا “شكل صالح حزب الاصلاح في عام الوحدة 1990م وهو حزب ديني جعل رأس المؤسسة الزيدية رئيسا لذلك الحزب ومن عجائب الامور كان مرشح هذا الحزب في آخر انتخابات رئاسية هو صالح , قبل أن ينافس بمرشح الحزب المرحوم فيصل بن شملان .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *