التخطي إلى المحتوى
البحرية الإيرانية في خليج عدن توجه تحذيراً لسفينة حربية وطائرتين أميركيتين وتعلن عن خطط للإبحار في القطب الجنوبي

iran-shippp777-400x280

 

بوابه حضرموت / رأي اليوم

 

 

وجهت المجموعة الـ 34 التابعة للسلاح البحري في الجيش الإيراني المتواجد في خليج عدن، تحذيرا لسفينة حربية وطائرتين أميركيتين من الإقتراب منها.

 
وبحسب البحرية الإيرانية، لم تلتزم طائرتا دورية واستطلاع أميركيتان P3C او “بابا 3 جارلي” والمدمرة DDG81 ، بالمسافة القياسية وهي 5 اميال مع المجموعة البحرية الإيرانية الـ 34 في خليج عدن، الأمر الذي حدا بالمدمرة الإيرانية “البرز″ لتوجيه تحذير لهذه الوحدات الأميركية التي غيرت مسارها سريعاً.

 
وفي هذا الصدد قال قائد المجموعة البحرية الإيرانية الـ 34 العقيد بحري تاج الدين، إن من مسؤوليتنا الذاتية استطلاع السفن الحربية الأجنبية في المياه الدولية وأي شيء يهدد المصالح الوطنية الإيرانية.

 
وأضاف تارج الدين إن تواجد السفن الحربية للتحالف في المنطقة يهدف إلى مساعدة السعودية وقال : لقد شكلوا تحالفاً عربياً – غربياً لتقديم المساعدة إلى السعودية  وإن تواجدنا هناك يزعجهم.

 
يذكر أن المجموعة البحرية الإيرانية الـ 34 المؤلفة من الفرقاطة اللوجستية “بوشهر” والمدمرة “البرز″ كانت قد بدات مهمتها قبل شهر في منطقة خليج عدن ومضيق باب المندب.

 
من جهته قال الأدميرال حبيب الله سياري قائد القوات البحرية في الجيش الإيراني ان السفينة التابعة لشركة ميرسك المحتجزة لدى ايران سيتم الافراج عنها بعد دفعها الغرامة المستحقة عليها
هذا وكانت البحرية الإيرانية احتجزت سفينة تجارية تحمل علم جزر مارشال وعللت ذلك بأسباب قانوينة.

 
وفي سياق آخر اشار سياري، إلى خطط إيران للإبحار والملاحة في مياه القطب الجنوبي ، موضحاً، أنه من خلال تشييد البنى التحتية الضرورية وتطوير السواحل الجنوبية كسواحل مكران بالإمكان الاستفادة من الطاقات الملاحية في القطب الجنوبي.

 
وقال إنه وفق القوانين الدولية فإن البلدان التي تمتلك خطاً افتراضياً مباشراً يصلها بالقطب الجنوبي تستطيع القيام بنشاطات بحرية في مياه تلك المنطقة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *